“كاكه حمه”: 1000 عنصر بيشمركة يعودون لكركوك مقابل 12 الفا من الفرقة العراقية

رأى سكرتير الحزب الاشتراكي الديمقراطي الكوردستاني محمد الحاج محمود يوم الاربعاء ان قوات البيشمركة لن تتمكن من ممارسة سلطتها كما في السابق في حال عودتها الى محافظة كركوك المتنازع عليها بين اربيل وبغداد.

وقال الحاج محمود المعروف في الاوساط الكوردية بـ”كاكه حمه” للصحفيين اليوم عقب اجتماع عقده مع الاتحاد الاسلامي الكوردستاني في العاصمة اربيل، ان عودة قوات البيشمركة الى كركوك امر جيد”، مستدركا القول ان “العودة الى منطقة ليست خاضعة لسيطرتك امنيا امر ليس بالسهل”.

وحديث الحاج محمود يأتي في وقت تجري تفاهمات بين القيادة العليا للقوات المسلحة العراقية، و وزارة البيشمركة بشأن اعادة انتشار في المناطق المتنازع عليها بين اربيل وبغداد وفق صيغة الاتفاق المبرم بين الجانبين قبل عام 2014 ، واجتياح تنظيم داعش لمناطق تقدر بثلثي العراق.

واضاف “كاكه حمه” ان قوات البيشمركة ستعود الى كركوك ولكن عددها سيكون 1000 عنصر مقابل 12 الف عنصر من الفرقة العراقية المتواجدة هناك”.

وتابع بالقول ان “خروجك من منطقة بقتال ليس من السهل ان تعود اليها وتمارس نفس السلطة التي كانت لك بالسابق فيها”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close