الصدريون يوافقون السيستاني بقضية رفض أن يكون العراق محطة لإستهداف بلد آخر

ايد امام وخطيب جمعة مسجد الكوفة هادي الدنيناوي الحكومة العراقية والمرجعية الدينية العليا للشيعة المتمثلة بآية الله علي السيستاني برفضها ان يكون العراق منطلقا لضرب او مراقبة اي دولة من دول الجوار .

وقال الدنيناوي في خطبة صلاة الجمعة ظهر اليوم في الكوفة بمدينة النجف، “نشد على يد الحكومة العراقي برفضنا ان يكون العراق منطلقا لضرب او مراقبة اي دولة من دول الجوار”.

وطالب الخطيب “الحكومة العراقية بالاستعجال لحسم ملف التواجد الامريكي في العراق قائلاً “نطالب حكومتنا باستعجالها لإنهاء التواجد الامريكي البغيض”.

وكان السيستاني قد قال خلال لقائه (جينين هينيس بلاسخارت) الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة يوم الاربعاء ان العراق “رفض أن يكون محطة لتوجيه الأذى لأي بلد آخر”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close