نائب: قنوات مملوكة لسياسيين فاسدين تبتز بعض الوزارات وعلى عبد المهدي التدخل


انتقد النائب عن تيار الحكمة علي البديري، الجمعة، بعض القنوات المملوكة لساسيين فاسدين التي تبتز وزارات، فيما دعا رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى التدخل.

وقال البديري في حديث  ان “بعض القنوات المملوكة من سياسيين يمثلون حيتان فساد بدأت فعليا خلال هذه الفترة بابتزاز العديد من الوزراء ممن فتحوا ملفات فساد كبيرة كانت لهم اذرع فيها خاصة ان اؤلئك الوزراء يعملون بمهنية ولا يقبلون الصفقات المشبوهة ما جعلهم هدف سهل لتلك المافيات الفاسدة”، مبينا ان “تلك الجهات السياسية وقنواتها المأجورة بدأت حملات منظمة على الوزراء الذين لايتعاونون معهم ولا يخدمون اجنداتهم الفاسدة”.

واضاف البديري ان “ما نأسف له ان يتحول بعض الاعلام في العراق الجديد الى سلاح بيد الفاسدين، خاصة تلك الجهات التي علا صوتها مؤخرا في الميدان السياسي واصبحت لديهم يد طويلة لاستهداف خصومهم ممن لايقدمون لهم الولاء والطاعة في فسادهم ونفوضهم الاقطاعي”، داعيا “الشعب العراقي الى ان يعي خطوة تلك الجهات”.

وهدد البديري بـ”كشف اسماء هؤلاء وقنواتهم المأجورة ان لم تكف عن ذلك”، مطالبا رئيس الوزراء بـ”التدخل والتصدي لتلك القنوات واؤلئك المبتزين من مافيات الفساد، وان يوجه هيئة الاعلام والاتصالات لمتابعة عمل المؤسسات الاعلامية خاصة التي لها تبعية سياسية ويرتكز عملها على استهداف الاخرين”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close