قيادي بالتيار الصدري: ما قلته بشأن دعم إيران لفؤاد حسين حقيقة تعرفها القوى السياسية

قال القيادي في التيار الصدري امير الكناني، السبت (9 شباط 2019)، إن تصريحاته الاخيرة التي كشف من خلالها عن دعم إيران لمرشح الحزب الديمقراطي لرئاسة الجمهورية، فؤاد حسين، كان قد أطلقها بصفته السياسية كعضو في المكتب السياسي للتيار الصدري، ونائب سابق عن التيار نفسه.

وقال الكناني رداً على المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني محمود أحمد، في بيان: “طرحت بعض الحقائق اغلب القوى السياسية وأعضاء مجلس النواب مطلعين عليها علما أني كنت شاهداً وحاضراً لكثير من هذه اللقاءات لعملي في المكتب السياسي للتيار الصدري”.

وأضاف الكناني: “أعمل في الرئاسة كمستشار قانوني منذ العام 2014 وواكبت حقبة الرئيس السابق الدكتور فؤاد معصوم”.

وكان المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني، محمود محمد، اعتبر في بيان إن “تصريحات مستشار رئاسة جمهورية العراق، أمير الكناني، بشأن رئيس الجمهورية والبارزاني والحزب الديمقراطي في قناة العراقية محل استغراب”.

وتابع: “يبدو أن هذا الرجل تعرض لمحاولات خداع وغسل دماغ منذ أن أصبح مستشاراً”.

وزاد: “لولا رغبة إيران وإرادتِها لما كنت مستشاراً للرئاسة ولا من يتبوأ المنصب في موقعه الآن”، على حد تعبيره.

يشار الى أن الديمقراطي الكردستاني كان قد رشح حسين لمنصب رئيس الجمهورية، قبل أن يخسر السباق أمام مرشح الاتحاد الوطني الكردستاني برهم صالح، الذي اصبح رئيساً للجمهورية، فيما اصبح حسين وزيراً للمالية في الحكومة الاتحادية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close