العرياني يهدي الإمارات ذهبية الرماية

في مستهل “عالمية الإعاقة الحركية والبتر”

العرياني يهدي الإمارات ذهبية الرماية

والبرونز من نصيب مواطنه عبيد الدهماني

للنشر الفوري

الشارقة،12 فبراير، ٢٠١٩

أهدى لاعب منتخب الإمارات الوطني للرماية، البطل عبد الله سلطان العرياني بلاده ذهبية 10 متر بندقية هواء-وقوف، وذلك في مستهل منافسات الرماية التي انطلقت في نادي الذيد الثقافي الرياضي صباح أمس، تزامناً مع انطلاق منافسات المبارزة التي يستضيفها نادي الثقة للمعاقين ضمن فعاليات بطولة الألعاب العالمية للإعاقة الحركية والبتر، الحدث الرياضي الأبرز عالمياً، والمؤهل لدورة الألعاب البارالمبية في طوكيو 2020، الذي تستضيفه الشارقة حتى 16 فبراير الجاري.

وإلى جانب العرياني حاز اللاعب الألماني نوربت جو على الميدالية الفضية، فيما فاز الرامي الإماراتي عبيد الدهماني الميدالية بالبرونزية، وذلك ضمن منافسات الرماية والتي حتى 13 فبراير الجاري. وفي في هذه المناسبة أكد البطل عبدالله سلطان العرياني أن الإنجازات التي تحققها رياضة ذوي الإعاقة هي ثمرة الجهود والدعم الذي تقدمه القيادة الإماراتية التي نعاهدها على حصد المزيد من الإنجازات في جميع المحافل الدولية التي نشارك بها.

وأضاف:” شعرت في البداية ببعض التوتر نتيجة اجواء البطولة والمنافسة سيما وأنها منافسات افتتاحية، إلى جانب الشعور الذي خالجني بالمسؤولية تجاه بلادي في هذا الموقف، لكنني سرعان ما تداركت الموقف وتمسكت بثبات استطعت من خلاله تحقيق هذا المركز والفوز بميدالية ذهبية لدولة للإمارات”.

وتابع:” تمتاز البطولة التي تستضيفها إمارة الشارقة بأجواء رياضية مثالية فالتشجيع الذي لمسته من الحاضرين وخاصة من أبناء دولة الإمارات الذين تابعوا مجريات المنافسات أشعرني بالحماس ومدّني بثقة وعزيمة كبيرة، وأن هذا الإنجاز الذي تحقق، رغم أنه يحملنا مسؤوليات كبيرة للحفاظ على هذا المستوى، إلا أنه يعد دافعاً كبيراً من أجل تحقيق المزيد من الإنجازات”.

من جانبه أكد اللاعب عبيد الدهماني أن الفوز بهذا المركز أمر غاية في الأهمية خصوصاً في هذه البطولة المهمة، التي يتطلع من خلالها على أن يكون عند حسن ظن ابناء دولة الإمارات، مشيراً إلى أن الإنجازات التي تحققها رياضة أصحاب الهمم ملموسة وذات أصداء عالمية، مؤكدا أن. تحقيق هذا المركز يعتبر بمثابة خط لا رجعة فيه، للحصول على المزيد من الألقاب في البطولات الدولية والقارية القادمة”.

وتوجّه سعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم، نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، رئيس اللجنة التنفيذية، ونائب رئيس اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين، بالتهنئة لأبطال الإمارات على الفوز المشرف الذي حققه اللاعبان، حيث قال:” يسعدنا أن نهنئ جماهير دولتنا على هذا الإنجاز الكبير الذي استهل به أبطالنا المنافسات اليوم بذهبية وبرونزية الرماية ما أضفى على نجاح تنظيم هذه البطولة سعادة خاصة”.

وتابع نائب رئيس الاتحاد الإماراتي لرياضة المعاقين”: لم تكن هذه الميداليات والإنجازات لتتحقق من دون الدعم الكبير والمتواصل من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ونتمنى لجميع اللاعبين الإماراتيين المشاركين في جميع الألعاب التي تضمها البطولة أن يحققوا أرفع المراتب والمراكز وأن ينقلوا صورة مشرّفة عن واقع رياضة ذوي الإعاقة في الدولة، كما نتمنى للمشاركين من كافة الدول وخصوصا من يخوض المنافسات للمرة الأولى أن تكون مشاركتهم بادرة خير وفاتحة لتحقيق الإنجازات”.

أشاد ذيبان سالم المهيري، أمين عام اتحاد الإمارات لرياضات أصحاب الهمم، بدور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لدعمه للبطولة ومدى الدور الرئيسي الذي قام به في سبيل استضافة الشارقة لدورة الألعاب العالمية لذوي الإعاقة الحركية والبتر، مضيفاً أن اللجنة المنظمة عملت على التنظيم والاستعداد لهذه البطولة حتى تخرج بأفضل شكل ممكن وتكون وجهة مشرفة لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأضاف ذيبان:” من مميزات هذه البطولة انها تقام على ارض دولة الإمارات العربية المتحدة، مما يسمح للشباب بالمشاركة والوصول إلى منصات التتويج والفوز بالميداليات الذهبية، كون الروح التي يتمتع بها أبناء الإمارات المشاركين يحتذى بها على صعيد البطولة والعزيمة الكبيرة لحصد مراكز تليق بأبناء الإمارات، مؤكداً ان الهدف من المشاركة هو حصد المراكز الاولى وليس مجرد مشاركة عابرة”.

ويشارك على صعيد منافسات الرماية “R2” سيدات في مسابقة 10 م بندقية هوائية وقوف، ثلاث متسابقات من “دولة الإمارات العربية المتحدة، ألمانيا، أوزبكستان”، ومسابقة ” R1″ 10م رجال بندقية هوائية وقوف، يتنافس فيها 8 متسابقين من ” الهند والعراق و4 متسابقين من دولة الإمارات، واثنين من ألمانيا”، وفي منافسات “R9” 50م رجال بندقية هوائية رقود يشارك أربعة متسابقين من ” ألمانيا- الإمارات – استراليا – سويسرا”.

ويعدّ البطل البارالمبي عبدالله سلطان العرياني، أول لاعب إماراتي يحصل على 3 ميداليات فضية في دورة واحدة، بعد أن حلّق بالمركز الثاني في بارالمبية ريو دي جانيرو 3 مرات، و بلغ المجد الأولمبي 4 مرات، بحصوله على ذهبية لندن 2012 وفضيات ريو.

وتحول العرياني نحو المشاركة في منافسات ذوي الاعاقة بعد تعرضه لحادث سير في العام 2001 فبعد أن كانت مسيرته الرياضية مع الاسوياء والتي وصل فيها الى ان يكون بطلاً للعرب في الرماية للأسوياء عام 96، ليتواصل عطاءه نحو المجد البارالمبي، حيث نجح في الحصول على ذهبية وفضية الرماية في “أسياد جاكرتا 2018”.

منافسات المبارزة

وانطلقت صباح أمس الاثنين في نادي الثقة للمعاقين منافسات المبارزة التي سيخوض غمارها 205 لاعباً ولاعبة من 25 دولة هي، الجزائر ، لبنان ، الهند، العراق ، الصين ، اذربيجان ، ماكاو ، اليابان ، روسيا البيضاء ، تايلاند ، البرازيل ، الولايات المتحد ة الامريكية ، روسيا ، أوكرانيا ، تركيا ، ايطاليا ، بولندا ، فرنسا ، جورجيا ، المملكة المتحدة ، لاتفيا ، أستونيا ، المانيا ، اليونان ،والتشيك، حتى يوم 16 من الشهر الجاري .

ويتطلع اللاعبون من خلال المنافسات لنيل الميداليات الملونة في ثلاث أنواع تضمها رياضة المبارزة وهي )السيف العربي، شيش المبارزة، وسيف المبارزة )، والتي دشنت المنافسات فيها بكأس العالم للكبار صباح اليوم، والتي تستمر حتى يوم بعد الخميس 14 فبراير.

-انتهى-

صورة 1: الألماني نوربت جو، البطل عبدالله سلطان العرياني، واللاعب عبيد الدهماني

صور 3-4: خلال مباريات الرماية في اليوم الأول للدورة

صور 5-7: خلال مباريات المبارزة في اليوم الأول للدورة

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close