تعويض موظفة في مطعم أمريكي بـ 1.5 مليون دولار بسبب الرضاعة

ألزمت محكمة أمريكية شركة مطاعم الوجبات السريعة ‘كنتاكي’ بدفع أكثر من 1.5 مليون دولار، لموظفة سابقة بعدما اتهمت الشركة بالتمييز، بسبب عدم تمكينها من إفراغ حليب الرضاعة لطفلها كما تقضي اللوائح هناك.

وأوضحت المرأة ‘أوتم لامبكنز’ في قضيتها، أن زملاءها ومديريها عاملوها بتمييز ما صعّب عليها إرضاع طفلها طبيعياً، لعدم توفير مكان خاص لها لإفراغ صدرها من الحليب، لترضع به طفلها لاحقاً، أثناء عملها لدى الشركة في ولاية ديلاوير.
وأضافت أنه عندما كانت الشركة توفر لها مكاناً لم تكن تحصل على الخصوصية المطلوبة بعيداً عن النوافذ وكاميرات المراقبة، ما حرم رضيعها من طعامه الطبيعي، وأفقدها القدرة على توفير الحليب لرضيعها بمرور الوقت.

وكانت الشركة وظفت المرأة بعد أشهر من ولادتها عام 2014، وسمح لها بإفراغ الحليب مرة واحدة خلال كل نوبة عمل مدتها 10 ساعات، بدلاً من مرة كل ساعتين وفق لوائح العمل، فقضت المحكمة لها بتعويض أدبي 1.5 مليون دولار (5 ملايين و600 ألف ريال)، فضلاً عن 25 ألف دولار أخرى لما أصابها من أضرار.

واعتبر محامي المرأة يوم الحكم بأنه يوم عظيم لحقوق المرأة، وأن المحكمة بعثت برسالة مفادها أنه لا يمكن لأرباب العمل معاملة النساء المرضعات بشكل مختلف في مكان العمل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close