يا شيعة العراق.. (امريكا حاسوب كبير.. ادخلوا برنامجكم فيه..

بسم الله الرحمن الرحيم

يا شيعة العراق.. (امريكا حاسوب كبير.. ادخلوا برنامجكم فيه.. لتنجوا).. لكن قبلها (اعرفوا مصلحتكم)؟

البعض يعتقد بان منطلقات.. (الذين).. يدافعون عن العلاقات الشيعية الامريكية.. هي منطلقات (ساذجة.. او عمالة.. او عدم وعي.. او يطرح خريط).. غير مدركين.. (بان امريكا ليست دولة اديولوجية).. او نظام يطرح نفسه (ولي امر العالمين، او الحاكم الشرعي نيابة عن الله في ارض الناس اجميعن، او خليفة الله بارض البشرية ، او قائدة الامة الادمية بشرقها وغربها).. (فيمكن لك ان تتحالف معها، ولكن ليس رجل معها ورجل مع اعداءها).. (ويمكن لك ان تعاديها وهذا شانك. .ولكن لا تتباكى او تعارض ردة فعلها .. فكل فعل رد فعل).. (ويمكن ان تخدع نفسك.. لكن لا تغامر بخداعها).. ورحم الله من عرف قدر نفسه.. ورحم الله من مد رجليه بكد غطاه.. (ولكم بالزعيم الكوري الشمالي خير مثال.. الذي ادرك بان السلاح النووي والتهديد به.. تجاه امريكا.. لعب بالنار.. ففكر جيدا.. ووجد امريكا يمكن التفاهم معها ولكن قبلها عليه ان يعرف ماذا يريد وفعلا اجتمع مع الرئيس الامريكي ترامب)..

لذلك على الشيعة العرب.. بارض الرافدين.. ان يدركون ماذا يريدون.. وما هي مصلحتهم.. بنقاط واضحة (سواء عشرين نقطة.. او مائة نقطة.. او عشر نقاط. .. سواء بصفحة او صفحتين .. او مائة صفحة.. او طولها مترين او متر) ..ولكن المهم.. ان تعرفون ماذا تريدون اولا…. لا ان تتبنون (مشروع وقضية دول وانظمة خارجية اقليمية.. وتضحون في سبيلها وتجعلون العراق وارضكم بوسط وجنوب خاصة.. مجرد ساحة لتصفية حسابات دولية واقليمية .. لتضحون بانفسكم واجيالكم في سبيل ايران ونظامها).. في سبيل شعارات زائفة..

وكذلك على الشيعة العرب ان لا يتحرجون بشتم ولعن كل من يريد استغلالكم.. وعلى راسهم النظام الايراني الذي استنزف ثرواتكم ودماءكم .. بما لا يقل عن شتم داعش والقاعدة والبعث المجرمين.. (فعلى الشيعة العرب اخذ تجربة الشيعة الاذاريين الذين اسسوا جمهوريتهم اذربيجان.. بعيدا عن هيمنة واحتلال ايران لهم).. (وان لا يرسلون رسالة للعالم .. بانهم عارضوا صدام لانهم ارادوا .. ان يكونون عبيدا لمقتدى الصدر بدل صدام.. ونظام الخامنئي الايراني بدل البعث العراقي)..

ويجب على الشيعة العرب ان لا يقعون بفخ (اصحاب نظرية المؤامرة) فهؤلاء ينطلقون من (الشرك بالله) فهم يشركون مع الله امريكا.. فتراهم فورا ان تحاججهم يقولون لك (اليس امريكا قادرة على كذا وكذا)؟؟ فتقول لهم (هل امريكا قادرة على ان تقول للشيء كن فيكون فسبحان امريكا التي بيديها كل شيء وهي على كل شيء قدير).. (اليس امريكا نجحت بكوريا الجنوبية واليابان واوربا الغربية).. رغم الحروب التي دكت هذه الدول.. (لان هذه الشعوب استفادت من امريكا.. واستثمروا علاقاتهم معها).. في حين (فشلت شعوب بذلك كالصومال والعراق وافغانستان) كامثلة لشعوب (فاشلة.. استعدت امريكا لتستبدلها بانظمة شمولية.. وبدول متخلفة.. استغلتهم)..

بمعنى (ان اعداء امريكا المشركين بالله.. بالمحصلة.. ينطلقون بان امريكا قادرة على كل شيء.. وهم يجلسون في بيوتهم.. فاذا لم تفعل ما يريدون .. فيعلنون الحرب عليها؟؟ وان فعلت.. سوف ينكرون جميلها ويعضون اليد التي مدت لها).. بكل خسة..

وكذلك عليهم (الشيعة العرب).. ان لا يستخفون بمصيرهم .. وان لا يضحون بمصير اجيالهم في سبيل (مصير ايران ونظامها).. فلا تربطوا مصيركم بمصير غيركم فان سقطوا سقطتم معه.. بل الذكاء كيف تجنب نفسك واجيالك بالوقوع باخطاء الاخرين.. وان تحصن نفسك من صراعات لا ناقة لكم فيها ولا جمل.. فقط انتم وقود لها.. ويتاجر بها الاخرين.. مثال (تجتمع ايران مع روسيا وتركيا) بمصير سوريا.. ولكن لا نسمع (للعراق والافغان والباكستانيين الذين جندتهم ايران بمليشيات كمرتزقة) واستنزفوا بعشرات الاف الضحايا بالمستنقع السوري وغيره.. (لا نسمع لهم وجود بهذه الاجتماعات).. و اليوم نسمع من تركيا (يمكن ان يكون العراق مجرد مراقب باجتماعات الاستانة)؟؟ (السؤال لماذا ليس عضو فاعل فيها)؟؟ اليس كما يقولون (العراق له ثقله بالمنطقة)؟؟ اليس العراق مجاور مباشر لحدود سوريا؟

يا ايه الشيعة العرب.. لا تنحرجون بقول الحق.. حتى لو تم اتهامكم (بالوهابية حينا وبالبعثية حينا والصهيونية حينا .. الخ).. مثال (قارنوا بين حكم ال سعود للمكونات في المملكة السعودية).. من (شيعة جعفرية واسماعيلية وسنة حنبلية وشافعية .. الخ) ستجدون الشعب السعودي بظل حكم (ال سعود الذي يصفهم البعض بالوهابية).. يعيشون عيشة ملوك قياسا بالوضع البائس لما يعيشه مكونات شعوب منطقة العراق بظل شيعة ماما طهران.. (فانظروا الى البنى التحتية والمدن والقرى، والى الرفاهية، والى الانفتاح على افضل الشركات العالمية الامريكية واليابانية والالمانية والاوربية الاخرى) داخل السعودية.. في حين (في ظل عصابة المليشيات والاحزاب الفاسدة الموالية لايران.. نجد مدن خربة محرومة من ابسط مقومات العيش كالماء الصافي والكهرباء المستمرة والمجاري .. الخ.. بل يتم خطف كل مدني اوربي او امريكي او ياباني يمشي في شوارع وسط و جنوب والمثلث السني.. لان هناك عصابات مرتبطة بايران تتاجر بهم ضمن صفقات لمصالح ايران القومية العليا).. وللكسب الحرام..

يا شيعة لا تكونون ناكرين جميل امريكا.. ولا تعضون اليد التي مدت لكم.. فحررتكم من طغيان 1400 سنة.. وليس حكم الاقلية السنية والبعث وصدام فقط عام 2003.. وامريكا دعمت حكومات عدة يراسها محسوبين شيعة.. وامريكا دعمتنا ضد القاعدة وداعش .. فماذا كان جزائها غير نكران الجميل.. وفضلتم دول استغلتكم وهيمنت عليكم وفرضت زعيمها (ربا عليكم) كخامنئي الذي طرح نفسه (ولي امر عليكم) وفرض وصايته عليكم بالحديد و النار بـ 67 مليشية دموية خيانية تجهر بولاءها لايران علنا وترفع اعلام ايران ككراديس مسلحة بنص بغداد بشارع فلسطين باستعراضاتها التي ترسل بها طهران رسالة بان بغداد تحت الهيمنة الايرانية بكل استكبار وغطرسة..

يا ايه الشيعة العرب.. (لماذا لم يبرز لديكم زعيم كالشيخ زايد الامارات) لينهض بكم.. وتلتفون حوله.. وبدل ذلك (هيمن عليكم من لا لديه ذمة ولا ضمير .. حرامية لصوص فاسدين ومليشيات دموية تجهر بولاءها علنا لايران، وتعلن ايران بانها غلبت امريكا (3-0) بوصول من يمثلها للرئاسات الثلاث..

يا ايه الشيعة العرب.. (لماذا لم يبرز لديكم زعيم كابن سعود او اتاتورك او مهاتير محمد) الذين اسسوا دول لمكوناتهم بمنطقة اكثريتهم.. فمتى يبرز لديكم زعيم يؤسس لديكم دولة بمنطقة اكثريتكم كشيعة عرب من ا لفاو لسامراء بل من البحرين لسامراء مع بادية كربلاء النخيب وديالى والاحواز والاحساء و القطيف (نحن امة ا لشيعة العرب 45 مليون.. نستحق ان يكون لدينا دولة.. فلماذا السنة العرب لديهم 20 دولة سنية عربية، والشيعة العجم دولتين ايران واذربيجان، والاتراك لديهم دول باسيا الوسطى اضافة لتركيا) ونحن محرومين من ذلك.. الا يحز ذلك في نفوسكم..

تتهجمون على (ابن سلمان- ولي العهد السعودي).. الذي جعل السعودية رقم صعب بالمنطقة.. ويحكم دولة بكل مقوماتها واستقرارها الداخلي ورفاهيتها.. في وقت من يحكمكم حرامية ولصوص واحذية ايرانية تبصق عليهم ايران رغم انهم قاتلوا لجانبها ضد العراق نفسه، كما اعترف بذلك (عزة الشابندر).. (تتهمون ال سعود بالفساد.. ولكن تناسيتم ان الفساد بالسعودية بنى دولة.. و فسادكم لا مثيل له.. محى دولة وجعلها بادنى المستويات الخدمية وانعدام الصناعة والزراعة والاقتصاد، ومجرد جعلتموه مستعمرة ايرانية).. وتفخر ايران بذلك..

يا ايه الشيعة العرب.. اجهروا بقول الحق بوجه (مليشة الحشد الايرانية الولاء عراقية التمويل) وقولوا لها انتم اخطر من داعش الارهابية.. فمن ينتقد زعماءكم كقيس خزعلي او خامنئي او سليماني يكون مصيره القتل والخطف والتعذيب.. وكذلك انتم تضعون صور زعماءكم قسرا بشوارع العراق كما كان يفعل الطاغية صدام .. فنجد صور خامنئي وخميني قادة ايران وحسب الدستور الايراني هم (قادة القوات المسلحة الايرانية) فما دخل العراق وشيعته العرب بهم.. وتذكروا بان داعش (نتيجة فشل سياسيي شيعة ماما طهران بالحكم بالعراق بعد عام 2003) ولحد اليوم.. نتيجة فشلهم واصرارهم على الفساد وما نتج عنه من فشل وخيانة وعمالة.. خلقوا بيئة لبروز تنظيم اسوء من داعش..

فلا تجعلون امريكا علاكة لفشلكم..

فلا يوجد من قال (ان داعش امريكية) بل الرئيس ترامب اشار بان (السياسات المتهاونة لاوباما.. تجاه ايران والنظام السوري.. وعدم الحزم مع النظام ببغداد.. والانسحاب المبكر من العراق نتيجة الضغوط الايرانية التي يمثلها المالكي ببغداد).. اوجد فراغا.. فساهم ببروز تنظيمات ارهابية.. بمعنى (ان خضوع المنطقة للاجندة الايرانية في العراق وسوريا.. مكن داعش من العمل.. فلا ننسى تهريب 3000 ارهابي من سجن ابو غريب.. وتبخر فرق عسكرية عدة من الموصل.. الخ) كلها تشير بان مخطط ايراني استهدف (جعل العالم ينظر للنظام السوري بانه اقل خطر من مخاطر اخرى).. (ضمن نظرية .. النظام السوري بدكتاتوريته داخل حدود سوريا.. خير من داعش الارهابية التي تميع الحدود بين الدول والعالم).. وهذه النظرية خضع لها اوباما مع الاسف ..

يا شيعة امريكا لم تستعديكم يوما.. فلم ترفع امريكا يوما شعار (معادي للشيعة والتشيع)..

بل نجد اعداء امريكا المرضى (من رفعوا شعارات الموت وكلا كلا والشيطان الاكبر تجاهها).. وحرقوا (علمها).. في وقت امريكا لم تحرق اي علم لكم .. بل ترفع رايات الامام الحسين بشوارع امريكا بالمناسبات الدينية وطقوس الشيعة.. يا ايه الشيعة العرب.. امريكا عامل استقرار بمناطق العالم التي تدرك اهيمتها في اوربا واليابان وغيرها.. والتدخل الامريكي بالحرب العالمية الثانية.. منع حصول حرب عالمية ثالثة لحد اليوم.. فامريكا انسحبت من اوربا بالحرب العالمية الاولى.. ليعود الاوربيين يسببون حرب عالمية ثانية.. لتتدخل امريكا وتنقذ اوربا والعالم من النازية والفاشية.. ولكن هذه المرة ادرك الاوربيين اهمية امريكا.. فابقوا قواعد عسكرية باراضيهم.. امريكية.. وعملت امريكا على خطة مارشال للنهوض باوربا التي نعرفها اليوم بديمقراطيتها وقوتها الصناعية والاقتصادية وكذلك فعلت ذلك باليابان..

اما ايران فاينما حلت انتشرت الفوضى والمرتزقة بمليشيات تفخرها ايران سليماني، وحلت دمار بالمدن والقرى كسوريا والعراق واليمن وغيرها… اما بخصوص السلاح فان السلاح الروسي فتك بشعوب ودول .. وروسيا باعت السلاح لاكثر الانظمة قمعية بالعالم كنظام بشار الاسد ومعمر القذافي وصدام وكوريا الشمالية.. وغيرها من الانظمة الدكتاتورية في افريقيا واسيا.. ولا ننسى اوربا الشرقية السيئة الصيت بزمن حلف وارشو الوالي للسوفيت بحينها ايضا..

وهناك حقيقة .. بان امريكا ملت من التعامل معها كالسمك ماكول مذموم..

فجاء ترامب ووقف ضد كل من استغل ويريد استغلال امريكا .. فلا تنسون بان اعداء امريكا هم من يتعاملون مع الحركات الارهابية كطالبان وداعش كصفقة الباصات بين حزب الله لبنان وداعش، ومفاوضات طهران مع طالبان، ودعم ايران لحماس التكفيرية الفلسطينية.. واعترفت ايران بنظام صدام المقبور بالتسعينات واقامة علاقات دوبلوماسية مع نظامه.. وفتح سفارات بينهما.. بعد اكبر مجزرة بتاريخ الشيعة الحديث بقمع صدام لانتفاضة اذار ولم نرى دبابة ايرانية او حرس ثوري ايراني يدخل لنصرة المنتفضين الشيعة العرب ضد الطاغية صدام.. لانها انتفاضة كانت تتبع مرجعية السيد الخوئي رحمه الله.. ولكن اليوم نجد ايران تتدخل بقوة لدعم نظام قمعي دكتاتوري بسوريا متهم بدعم الارهاب من حلفاء ايران انفسهم (نوري المالكي) ضد الشعوب السورية.. التي قمعت وهجرت بالملايين ودمرت ايران مدنهم..

ونقدم هنا .. برنامج الشيعة العرب.. الذي يجب ان يقدم لامريكا.. لينجوا بانفسهم..

مدركين اولا: ماذا يريدون هم.. وليس ايران.. وماذا تريد امريكا.. وما هي نقاط الالتقاء معها

ومدركين ايضا .. بانهم محاطين بمحيط عربي سني اقليمي طائفي ومعادي، وجوار ايراني طامع ويجهر بمخططه لاخضاعه لحاكم ايران المطروح (المرشد الايران) فلا نعلم من جعل خامنئي ان يرشد (مليار مسلم ونصف مليار بالعالم) .. ومنهم (300 مليون شيعي) من هو اصلا غير اكذوبة كبرى وطاغية فاشي وصفه اية الله الشيرازي بالفرعون وتظاهرت شعوب ايران ضده، وحرق الشيعة العرب صوره وحرقوا مقرات المليشيات الموالية له وقنصلية ايران بوسط وجنوب ارض الرافدين.

المهم في القول البرنامج الذي يجب ان يقدمه الشيعة العرب لامريكا:

1. ان يحدد الشيعة العرب جغرافيتهم .. التي هي خطوط حمر بالنسبة لهم .. حتى يعلم العالم اين هي حدودهم.. التي هي (من الفاو لسامراء مع بادية كربلاء النخيب وديالى).. ونقصد (نواتهم) كما ان السعودية نواة دولتها التي نشئت منها (نجد).. ونواة ايران (اقليم فارس).. ونواة نشوء تركيا (الانضول)..

2. ان يطرح الشيعة العرب .. قوة نظامية عسكرية .. برغماتية.. لا تعلن عداءها لاي دولة.. كالبشمركة بكوردستان.. للدفاع عن الاقليم الشيعي العربي.. لا ان يطرحون (حشد عوائل واصنام كسرايا السلام التابعة لمقتدى الصدر .. او حشد احزاب ومنظمات فاسدة توالي زعامات ولائاتها خارجية.. او حشد ايراني يعلن ولاءه لايران جهارا، بوضع صور خامنئي حاكم ايران، ويعلن بيعته للنظام الحاكم بايران باسم ولاية الفقيه الايرانية، ويرفع اعلام ايران بنص بغداد ككراديس مسلحة، ويزج خيرة شباب الشيعة العرب بمستنقعات خارجية لمصالح دول اقليمية وانظمة خارجية ليس للشيعة العرب فيها ناقة ولا جمل).

3. ان يطالبون من العالم وامريكا الدعم لمطاردة المليشيات كما طالبوا بدعم لمجابهة داعش الارهابية.. وهذه المرة لاجتثاث نفوذ ايران الاحتلالي بالعراق على شرط ان لا يكون البديل (سني او بعثي) بعد هذه المرحلة.. وهذا يتطلب تفعيل (قانون الخيانة العظمى والتخابر مع الجهات الاجنبية).. بمنطقة العراق.. بدعم دولي.. لاجتثاث الخونة والعملاء الموالين لايران وغير ايران..

4. ان يقدم الشيعة العرب للعالم ولامريكا.. برنامج للقضاء على الفساد المالي والاداري عبر محكمة دولية كمحكمة لاهاي.. لتحاكم النظام الفاسد والفاسدين بالعراق لـ 16 سنة الماضية.. واسترجاع الاموال لحساب مخصص لاعادة الاعمار والنهوض بارض الرافدين وخاصة بوسط وجنوب.. بشركات امريكية والمانية ويابانية..

5. ان يطالبون بدعم امريكي بقواعد عسكرية .. (بالمثلث السني العربي، لمنع بروز اي تنظيمات ارهابية كداعش، وقطع مخططات ايران من الوصول للمتوسط عبر العراق وسوريا).. وكذلك قواعد عسكرية بكوردستان لمواجهة اي ردات فعل من اي اندفاع كوردي للاستقلال بارضهم كوردستان، وقواعد عسكرية بوسط وجنوب لمواجهة التغول الايراني والمليشياتي وعصابات الجريمة المنظمة كعصابات المليشيات التي تمتهن تهريب المخدرات والاسلحة من ايران للعراق باشراف الحرس الثوري لتمويل نشاطاتها اللامشروعة.. وكذلك تمتهن تهريب النفط العراقي لصالح ايران.. وترتزق بتمرير اجندات ايران بالعراق والمنطقة.

6. ان يحددون اهدافهم (الاقتصادية).. وهذا يتطلب معرفة حقيقة (بان الدول المتخلفة لا تنهض بدول متخلفة مثلها بل بدول متقدمة).. (فالامارات وكوريا الجنوبية وماليزيا) لم تنهض بدول متخلفة كايران والصومال ومصر وسوريا وتركيا.. بل بدول متقدمة (بريطانيا وامريكا واليابان).. معرفة ذلك يعني (جلب شركات من الدول المتقدمة من امريكا واليابان و المانيا للعراق ووسطه وجنوبه خاصة للنهوض بقطاعاته الصناعية والزراعية والخدمية والتكنلوجية والصحية والتربوية والعسكرية.. الخ) .. وليس (شركات صينية وايرانية ومصرية و تركيا وسورية واردنية) عاثت الفساد والفشل والخراب بارض الرافدين ومرروا صفقات الفساد لصالح ايران وحثالاتها الحاكمة بالعراق نيابة عن ايران.

7. ان يطالبون من المجتمع الدولي ببناء جدار عازل كونكريتي بتقنيات تكنلوجية للمراقبة والدفاع .. يبنى حول حدود العراق وخاصة مع ايران وسوريا.. للتجربة المريرة التي مرت على ارض الرافدين بالعقود الماضية.. من هذه الدول المشؤومة..

8. ان يجهر الشيعة العرب برفض اي تلاعب ديمغرافي بالعراق بحجة العمالة الاجنبية او غيرها، كرسالة برفض اي زحف مليوني مصري سني يهدد الديمغرافية والاستقرار المأزوم اصلا بارض الرافدين.. وان احتاج العراق للعمالة الاجنبية فتجلب من شرق اسيا وتوضع بمعسكرات عمل لمدة محددة ثم يعادون لدولهم..

هذا كله بعض من فيض.. فهل يعي الشيعة العرب ذلك..

مختصر القول ..

(يا شيعة العراق) لو (كانت مطالبكم .. اقليم بمنطقة اكثريتكم.. وقوة نظامية مسلحة تدافع عن حدود اقليمكم ولا تميع الحدود ولا تتجاوز على حدود المكونات الاخرى ودول اخرى). (وكذلك مطاليبكم جلب الشركات المتقدمة بالعالم اليابانية والالمانية والامريكية والبريطانية والفرنسية للنهوض بقطاعاتكم الصناعية والزراعية والخدمية والصحية والتعليمية.. الخ.. ) .. (ورفض اي مليشيات او جماعات مسلحة خارج ايطار القانون.. ورفض اي جماعة مسلحة تجهر بولاءها للاجنبي الاقليمي سواء ايراني و غيره).. (وترفض وضع صور زعماء اجانب بشوارع العراق ووسط وجنوب).. (وكان مساركم النزاهة والعدالة.. والشيعة العرب بوسط و جنوب يعيشون برفاهية واستقرار وامن.. وليس تبذير وتبديد 1000 مليار دولار على الفساد وعلى اجندات ايران بالعراق والمنطقة).. هل كان المجتمع الدولي يمكن له ان يتدخل بشؤونكم.. او يعاديكم احد او يتجرأ عليكم.. اليس جمهورية اذربيجان الشيعية .. مستقرة ولا يعاديها احد ولا يتجرأ عليها احد .. وتقيم افضل العلاقات مع دول ال عالم ومنها مع امريكا.. فما باليكم يا شيعة العراق تسعون دائما لخراب بيوتكم.. والعداء ضد الغرب والشرق لمصالح بعيدة عن مصالحكم؟

هل كان المجتمع الدولي يضطر للتعامل مع (من ينوب عنكم ونخص الايرانيين) الذي صرح روحاني متجرأ نتيجة لذلك (بان اي قرار مصيري بالعراق لا يمر الا من طهران).. ليصل من يقول نتيجة ذلك (بان امريكا وايران لديهم اتفاقات سابقة).. فلا تلومون العالم وامريكا اذا فعلا تفاوضوا بخصوص العراق مع الايرانيين.. اذا وجدوا بالعراق قوى سياسية تضع صور خامنئي وخميني الايرانيين بشوارع العراق، و تجهر بولاءها لايران، وفي حال اي حرب بين العراق و ايران سيقفون لجانب ايران.. وانهم لن يجنبون العراق الحروب اذا ما حصل اصطدام بين ايران وامريكا.. بكل خيانة من هؤلاء العملاء لايران الحاكمين للعراق..

علما نحن نؤمن بان العراق اصبح مجرد فخا تم ايقاع ايران التي يسل لعابها طمعا بارضه، ورهنت نفسها فيه.. وعند مجيء ساعة الجد سوف يقطع العراق عن ايران، لتصاب كل مفاصل ايران الاقتصادية بالشلل.. بعد ان تجعل ايران منفذها الوحيد (العراق).. بظل الحصار عليها.. فاما ان ترضخ للمجتمع الدولي او يقطع العراق عنها.. ولا نلوم احد على جعل العراق مجرد فخ.. (لان المجتمع الدولي لم يجد شيعة العراق لديهم قرار بل ايتام القيادة ولا قضية ينطلقون منها لمصالحهم.. بل وجدهم مجرد شراذم يتبعون ايران كالنعل للنعل لمصالح ايران القومية العليا على حسابهم.) .

وننبه الجميع بان منطقة العراق مجرد معرف لمنطقة جغرافية وليس دولة عبر تاريخه وهذه حقيقة يجب ان يدركها الجميع.. فيه مكونات متنافرة لا يجمعها جامع ولا يوحدها موحد .. ضمتهم بريطانيا قسرا بكيان (باسم العراق) لمصالح استعمارية.. فازمة العراق ليس بلد موحد يراد تقسيمه بل مقسم يراد توحيده قسرا كما نؤكد على هذه الحقيقة دائما..

ورسالتنا للشيعة العرب ايضا:

انتم ليسوا ملائكة.. وامريكا ليست شيطان.. (وايران ليست قوية.. ولكن انتم اضعفتم انفسكم امامها، وحرمتم انفسكم من مصادر قوتكم لصالحها وعلى حسابكم وحساب اجيالكم التي تريدون ان تكتوي بنفس النيران التي تكتوون فيها اليوم).. وتذكروا يا شيعة (بان بظل سياسيي شيعة موالين لايران العراق الاسوء والافسد بالعالم والتاريخ.. ومرهون بكل ذلة بمخالب ايران القذرة واحزابها الفاسدة).. بارض الرافدين.

واسالكم بالله.. كل من تنتقدونهم وتستخفون بهم (كال سعود ، ال نهيان، وحكام الخليج).. (وامريكا) بنو دول.. واسسوا لهم وجود.. ومدنهم عامرة ومستقرة.. والفساد لديهم ليس مثل ما لديكم.. فالفساد لديهم لم يعرقل بناء دول ومدن ناهضة.. ومتقدمة.. وشعوبهم تعيش الرفاهية والاستقرار، اما انتم بظلكم شعوب ارض الرافدين وشيعته العرب خاصة يعيشون الضياع والفقر والعوز والحاجة نتيجة انعدام فرص العمل والخدمات انعكاس لفساد حكامكم الموالين لايران بارض الرافدين.. فهناك مثل ارجو ان تاخذون به (لا ترمون بيوت الناس بالحجارة وبيوتكم من زجاج).

……………………….

واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

https://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

………………………

سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close