الكعبي يحذر من تصاعد حالات الخطف ويدعو لتحرك امني “عاجل”

حذر حسن كريم الكعبي عضو هيأة رئاسة مجلس النواب، من تصاعد حالات اختطاف داعش للمدنيين في مناطق مختلفة، فضلا عن محاولات التسلل داخل الاراض العراقية.
جاء ذلك خلال لقائه في ساعة متأخرة من ليل امس، نائب قائد العمليات المشتركة الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله في مقر القيادة، حيث جرى مناقشة جهود محاربة الاٍرهاب والاوضاع الامنية في بغداد والمحافظات لاسيما المحررة منها.
وشدد الكعبي على وجوب البدء بأخذ زمام المبادرة والمباشرة بعمليات استباقية بالتعاون مع جميع صنوف وتشكيلات القوات الامنية وخاصة طيران الجيش للتحرك نحو الأماكن الصحراوية والقريبة من حالات الاعتداء.
وافادت خلية الإعلام الأمني، بقيام مسلحين مجهولين باختطاف 12 شخصا بين محافظتي كربلاء والأنبار.
وبحسب بيان للخلية فأن “المختطفين وجميعهم من المدنيين كانوا يذهبون للصحراء لاستخراج الكمأ، في المناطق الصحراوية بمسافة تبعد 120 كيلو متر غرب ناحية النخيب”.
وأضاف أن “مسلحين يستقلون سيارتين من نوع بيك آب ونسيان، خطفوا الأشخاص الـ 12، واقتادوهم إلى جهة مجهولة”.
وأشار البيان إلى أن “الأجهزة الأمنية والعسكرية باشرت في منطقة الحدث اتخاذ إجراءات البحث والتحري والمتابعة لكشف ملابسات الحادث”.
وتكررت في الآونة الأخيرة، حوادث الخطف والقتل من طرف عناصر تنظيم “داعش” ضد مدنيين عراقيين، أحدثها اختطاف عدد من المدنيين من الباحثين عن ثمرة الكمأ في المناطق الصحراوية النائية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close