تفكيك عصابة مخدرات يتزعمها مغربي في إسبانيا

تمكنت عناصر الحرس المدني الإسباني من تفكيك منظمة إجرامية تتكون من 6 أشخاص، تهرب مخدر الحشيش من المغرب بغرض توزيعه وإعادة بيعه داخل الدول الأوروبية.

وأوردت وكالة الأنباء “أوروبا بريس”، أن العملية الأمنية، التي أطلقت عليها تسمية “رفض Despedido”، مكنت من حجز أكثر من 800 كيلوغراما من الممنوعات وقارب سياحي وثلاث سيارات رباعية الدفع، بالإضافة إلى مبلغ 7 آلاف يورو وهواتف ذكية وحواسيب محمولة وأجهزة ملاحة لتحديد المواقع.

وأضاف المصدر، أن “الشبكة تدخل كميات كبيرة من مخدر الماريخوانا عبر شاطئ إلمار مينور في مدينة مورسيا بإقليم الأندلس الجنوبي”، مشيرا إلى أن عناصر الأمن استمرت في التحقيق على خلفية إيقاف 3 عناصر يشتبه في تورطهم في أعمال الترويج بالمخدرات بين المغرب وإسبانيا.

وجرى التعرف على باقي المتورطين الحاملين للجنسيتين الإسبانية والمغربية، فيما أوضحت المصادر الإعلامية، أن “الشبكة يتزعمها مهاجر مغربي، مقيم في مدينة ألميريا، ويملك خبرة واسعة في هذا المجال”.

ونفذت عمليات المداهمة والتفتيش بالتعاون بين القوات الأمنية في المغرب ونظيرتها الإسبانية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close