انفجار مفخخة بريف جرابلس يودي بحياة 4 أشخاص‎

انفجرت سيارة مفخخة في بلدة الغندورة بريف جرابلس شمال شرقي حلب، مساء اليوم الخميس، ما أسفر عن وقوع خسائر بشرية في صفوف عناصر من «الجيش الوطني السوري».

وقال يوسف حمود، الناطق باسم ‹الجيش الوطني السوري›، المكون من فصائل المعارضة المدعومة من تركيا لـ (باسنيوز): «الانفجار وقع أثناء قيام وحدة هندسية بتفكيك سيارة مفخخة، ما أدى إلى استشهاد أربعة عناصر من جهاز الشرطة الوطنية».

صورة ذات صلة

وأشار حمود إلى أن «السيارة المفخخة التي كانت محملة بعلب الدخان قدمت من مدينة منبج الواقعة تحت سيطرة عصابات حزب الاتحاد الديمقراطي PYD»، حسب وصفه، في إشارة إلى قوات مجلس منبج العسكري المنضوية ضمن صفوف قوات سوريا الديمقراطية.

وأضاف حمود أن «تفجير عفرين اليوم أسفر عن إصابة عشرين  شخصاً وسقوط أربعة شهداء، بينهم طفلة بعمر عشر سنوات».

هذا ولم تعلن أية جهة  مسؤوليتها عن عملية الغندورة حتى اللحظة.

صورة ذات صلة

وكانت قوات موالية للوحدات الكوردية أعلنت، مساء اليوم الخميس، مسؤوليتها عن انفجار سيارة مفخخة وسط مدينة عفرين بغربي كوردستان (كوردستان سوريا)، أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

وقالت ‹غرفة عمليات غضب الزيتون› في بيان تلقت (باسنيوز) نسخة منه:« قامت إحدى مجموعاتنا بتاريخ 21/2/2019 بتفجير عربة مفخخة بتجمع لمرتزقة الاحتلال التركي في مركز مدينة عفرين شارع الفيلات بالقرب من مشفى ديرسم حيث قتل في العملية 25 وجرح حوالي 36 من المرتزقة من بينهم 4 من الاستخبارات التركية» وفق لهجة البيان .

وكانت المدن الواقعة تحت سيطرة الجيش التركي في شمال سوريا قد شهدت خلال الفترة السابقة انفجارات مشابهة، ما أسفر عن وقوع عشرات القتلى والجرحى.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close