قيادي في الاتحاد الوطني يحذّر من “تعبئة” سلفية في اقليم كوردستان

حذّر القيادي في الاتحاد الوطني الكوردستاني ملا بختيار يوم الخميس من مخاطر التيار السلفي على المجتمع في اقليم كوردستان.

وقال ملا بختيار في كلمة له خلال مؤتمر الدولي الرابع “الدين للفرد والديمقراطية للمجتمع” المنعقد في السليمانية، ان “مخاطر الحرب العالمية والحروب الاهلية مستمرة بسبب العقلية والسلطة المذهبية الحاكمة في المنطقة”.

واضاف ان “المجتمعات التي لم تشهد الديمقراطية والحرية فهي دائما معرضة لحركات رجعية مثل السلفية”.

وحذر من ظهور السلفية التكفيرية مرة اخرى في اقليم كوردستان وتنفيذها عمليات القتل والتفجيرات الانتحارية قائلا “السلفيون لا يزالون قويين في المجتمع ويستطيعون تعبئته ودفعه نحو القتل و محو الديمقراطية في كوردستان”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close