الاتحاد الوطني يعلن كسر الجمود السياسي بينه وبين الحزب الديمقراطي

افاد عضو مجلس قيادة الاتحاد الوطني الكوردستاني سعدي احمد بيرة يوم الاثنين انه تم كسرالجمود الذي حصل بين حزبه، والديمقراطي الكوردستاني بشأن ما يخص تشكيل الحكومة الجديدة لإقليم كوردستان.

وقال بيره في تصريح ادلى به للصحفيين اليوم على هامش حضوره ندوة سياسية، انه “تم كسر الجمود الذي اعقب ما جرى يوم 18 من شهر شباط الجاري”، مردفا بالقول ان “هناك تواصا بين الحزبين على أعلى المستويات”.

واضاف انه “نأمل وبجهود جميع الاطراف البدء بمعالجة الخلافات بما يخص تشكيل حكومة الاقليم، ومسألة كركوك والقضايا الاخرى العالقة”.

واكد بيره ان اجتماعا قريبا سيُعد بين الحزبين غير انه رفض الاعلان عن زمان ومكان عقده.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close