إبن حرب، إلزم حدودك

حيدر حسين سويري

بعد تطاوله على مجتمع الإدباء والكتاب، في الندوة الأسبوعية التي يقيمها منتدى فيض كل يوم جمعة، في قاعة العلاّمة(حسين محفوظ) في المركز الثقافي البغدادي الواقع نهاية شارع المتنبي، ومن خلال مداخلتهِ، حيث قام المدعو طارق حرب بوصف الكتاب العراقي(الروائي والقاص) بـ(شعيط ومعيط)، وهروبهِ كالعادة لكي لا يسمع من يرد عليه كلامة ويلقمه حجراً، كان لا بد لي وأنا حاضر الجلسة أن أرد عليه، لكن لعدم وجود فسحة من الوقت، ولقيام رئيس نادي السرد(حسن البحار) بالرد عليه، والذي طلب منه التوقف والأنتظار وعدم الخروج من القاعة، لسماع الرد على كلامه، لكنه هرب كما قلنا فآليت على نفسي إلا فضحهُ عبر وسائل الاعلام بمقال وقصيدة، لكي لا يعود لفعله هذا….

أقول:

وقفتُ على المنصه

وحلقيَّ فيهِ غُصه

أيرتقي الناقصُ…

منبرنا في حصه؟

فينبري شاتماً…

أديبنا ونصه!

أيا بن حربٍ قُلتها

في فكركم وشخصه

إن أنتَ إلا إمعة…

كصائدٍ وشصه

ويبقى الأديبُ شامخاً

روايةً وقصه

إن شئتُ أهجوك…

وأبطشُ بالمجصه

لكن ترفعتُ وذا حالنا

كخاتمٍ مُزينٍ بفصه

…………………………………………………………………………………….

حيدر حسين سويري

كاتب وأديب وإعلامي

عضو المركز العراقي لحرية الإعلامي

البريد الألكتروني:

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close