الراب المهدوي مشروع اصلاحي للعصاة والملحدين

بقلم ::ضياء الراضي
سعى اهل الفتن واعداء الاسلام من الوهلة الاولى لحجب ضوء شمس الاسلام بالوقوف ضده وابعاد الناس عنه بعدة طرق بالتشويه والتشكيك واثارت الفتن والنيل من رموزه بالدعاية والاكاذيب فهذه كل مؤامراتهم الا وسيلة لوضع العصى في عجلة تقدم الاسلام لكن كل خططهم مصيرها الفشل ومع الزمن لم يتوقفوا بل كل مرحلة لديهم خطط الا ان خطوات المصلحين كانت لهم بالمرصاد فنشروا الفتن والمذهبية والطائفية في زمن الاسلام الاول وصارت حروب طاحنة راح ضحيتها الالاف من المسلمين وكانت خطواتهم في ان يكون زعماء الامة من يدين بالولاء لهم ويأتمر بأمرهم وفرطه هؤلاء الحكام بمقدرات الاسلام الا ان كيان الاسلام باقي وهيبته على ما هي عليه الان دستوره ثابت لا يمكن ان يحرف وهو القران الكريم والقائد المصلح موجود مع الزمن والامة الواعي ايضا موجودة وفي زمننا هذا ومع تطور الحياة وتطور وسائلها في كل مجالات الحياة فسعى اهل الكفر والالحاد الى استغلال هذا الامر لنشر فكرهم وهو ان الاسلام فكر لا يحقق شيئا وانه دين عابر ليس الا وانه لم يحقق طموحات المجتمع, والا لماذا التطور في بلدان الكفر والحياة المدنية الامنة السعيدة والعيش الرغيد فضلا عن بلدان الاسلام التي لا تزال تعيش الفقر والحرمان والجوع والتخلف تناسوا بانهم هم السبب في كل هذا وذاك فارادوا ان يرسخوا هذا الفكر في عقول المجتمعات وايصال هذه الفكرة للجميع والى المجتمع الاسلامي خاصة من خلال استغلال شبكات التواصل الاجتماعي لكي يكون لها تأثير بالشباب لكونهم النواة للمجتمعات فلابد ان تكون هنالك خطوة معاكسة اتجاه هذا الفكر وتكون سلسلة ولها تأثيرها في النفوس لذا كانت احياء المهرجانات الدينية والشعائر الحسينية و بطريقة تتناسب مع المرحلة طريقة عصرية حتى يتم من خلالها اجهاض هذا الامر والسيطرة عليه فلذا كانت طريقة الراب المهدوي من افضل الطرق لكي من خلالها يتم ايصال فكرة مهم وهي ان الاسلام دين التجديد والحداثة وان هذا الاسلوب له مقبولية في البلدان الغربية فمن خلاله ايصال فكرة الاسلام والقضية المهدوية وتبشريهم بالمنقذ الموعود هو قائد اسلامي من بيت الرسالة وعلى يديه يتم نصر المستضعفين والمهمشين والمحرومين وانه ينشر عدالة الاسلام والاسلام هو من يحقق لهم حقوقهم المفقودة وبهذه الطريقة المباركة يتم القضاء على الالحاد وتثقف المجتمع بثقافة الاسلام
الرآب المهدوي المقدس المهدي قادم لامحال |Rap

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close