الدفاع النيابية: القوات الأمريكية تدرب جماعات مسلحة في ثلاث محافظات

كشفت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الخميس، عن قيام القوات الأمريكية بتدريب وتسليح جماعات مسلحة داخل قواعدها العسكرية في محافظات الانبار وكركوك واربيل دون علم الحكومة العراقية، فيما بينت أن الهدف من دعم تلك الجماعات تحجم دور الحشد الشعبي وإخراجه من المحافظات الغربية.
وقال عضو اللجنة كريم المحمداوي في تصريح إن “القوات الأمريكية تقوم في القوت الحالي بتدريب عدد كبير من المسلحين في المحافظات الغربية والموالين للتواجد الأجنبي داخل قاعدة عين الأسد في الانبار و k1 في كركوك وقاعدة اربيل دون علم الحكومة الاتحادية”، لافتا إلى إن “قاعدة k1 في محافظة كركوك أصبحت شبيهة بقاعدة عين الأسد في الانبار من حيث حجم القوات الأمريكية العسكرية والأسلحة والمعدات”.
وأضاف المحمداوي، أن “واشنطن تخطط من خلال قواعدها المنتشرة في المحافظات الغربية والشمالية دعم بعض الجماعات المسلحة وتدريبها لتحقيق بقاء قواتها القتالية وخلق رأي عام مؤيد لها”، مبينا أن “الهدف الأهم من دعم تلك المجاميع تحجم دور الحشد الشعبي وإخراجه من المحافظات الغربية كونه يؤثر سلبا على مصالح أمريكا في العراق”.
وكانت لجنة الأمن والدفاع النيابية كشفت، في وقت سابق، عن مخطط أمريكي لإخراج قوات الحشد الشعبي من المحافظات الغربية، فيما بينت أن واشنطن تحاول تجنب الصدام مع الحشد الشعبي لعدم خلق رأي عام ضاغط على الحكومة الاتحادية لطرد القوات الأمريكية المتواجدة في البلاد.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close