الصحة والبيئة تطالب بلدية الحلة بايجاد حلول عاجلة لمشكلة النفايات

طالبت وزارة الصحة والبيئة بلدية الحلة بالامتناع عن رمي النفايات بصوره عشوائية على طول السكة الحديدية في منطقة اللوز ناحية النيل وبالقرب من البيوت السكنية هناك .

وقال مدير عام دائرة حماية وتحسين البيئة في منطقة الفرات الاوسط كريم عسكر ان مديرية بيئة بابل شكلت فريق عمل للوقوف ميدانيا وايجاد الحلول المناسبة والعاجلة لموضوع
تراكم التفايات بصورة عشوائية وعدم جمعها وفرزها في ناحية النيل منطقة اللوز وتاثيراتها السلبية واضرارها على سلامة ساكني المنطقة والواقع البيئي فيها .

واشار عسكر الى انه تم توجيه كتاب إلى بلدية الحلة للامتناع عن رمي النفايات وفي حالة تكرار المخالفة ستتخذ إجراءات أكثر شدة بضمنها الإنذار والغرامة .

واوضح عسكر ان الفرق الفنية التابعة للمديرية طالبت باستخدام الاساليب العلمية الصحيحة لمعالجة النفايات وذلك بدفنها وردمها في مواقع الطمرالنظاميكو الاستعانة بالمؤسسات الامنية وذلك بوضع دوريات للشرطة لمحاسبة من يقوم برمي النفايات داخل المواقع غير النظامية وداخل المناطق السكنية .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close