قرب الحدود العراقية.. البغدادي محاط بهؤلاء وينام تحت الأرض

كشفت مصادر امنية؛ عن تفاصيل الساعات الأخيرة التي قضاها زعيم عصابات داعش الإرهابي أبو بكر البغدادي، في مدينة الباغوز السورية قرب الحدود العراقية قبل أن يختفي.

وذكر مصدر امني؛ إن “البغدادي قضى نحو 3 أسابيع في الباغوز السوري قبل أن يتوارى عن الأنظار وسط معلومات تفيد بأنه رحل عن الباغوز إلى مكان آخر”.

وأضاف أن “نشاط البغدادي كان ليليا ولا يخرج نهارا أبدا؛ ولا يبقى في منزل واحد سوى ليليتين على أكثر تقدير ودائما ينام في غرف أو أنفاق تحت الأرض”.

ولفت الى انه؛ “وفق المعلومات تخلى عن فكرة ارتداء الحزام الناسف أينما ذهب”؛ مشيرا الى انه “كان يعاني من إصابة سابقة وحركته كانت بطيئة نوعا ما ويحيط به أربعة حراس ملثمين أينما ذهب يرتدون زيا أفغانيا أسود”.

وتشن قوات سوريا الديمقراطية بالتعاون مع التحالف الدولي فضلا عن المخابرات والطيران العراقي ضربات مكثفة لتحرير اخر معقل لداعش في سوريا.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close