للمرة الاولى في العراق .. تدشين مختبر مستقل للنفط والوقود ومنتجات “البترول”

أعلنت شركة “إنترتك” يوم الخميس عن افتتاح أول مختبر مستقل للنفط الخام والوقود ومنتجات البترول في العراق.

وقالت الشركة في بيان ان “مختبر الهيدروكربون الجديد الُمشيَد في ميناء خور الزبير، سيدعم الطلب المتزايد على حلول ضمان الجودة في قطاع البترول في كل أنحاء العراق حيث سيقوم قريباً وللمرة الأولى في العراق، بتوفير خدمات اختبار وقود محركات الأوكتين”.

واضاف البيان ان “هذا وسيمكّن افتتاح المختبر الجديد المقام على مساحة 1,300 قدم مربع، “إنترتك” من تقديم خدماتها في هذا السوق السريع النمو وفي هذا الموقع الاستراتيجي”.

و يتألّف خور الزبير من مناطق صناعية تضمّ شركات للبتروكيماويات إلى جانب شركات من قطاعات أخرى، والتي ستستفيد من قرب خدمات المختبر لعملياتها.

وتُعَدّ أرصفة ميناء الزبير البالغ عددها تسعة أرصفة، حيوية لصادرات وواردات النفط في العراق وهي تمكّن حاملات النفط والمصافي والموزعين والشركات التجارية من الوصول مباشرة إلى الميناء.

ويقع المختبر داخل مبنى تخزين البترول الجديد التابع لـ “إس كي إيه للطاقة” وهو يشكّل استثماراً كبيراً في قطاع النفط والغاز العراقي. ويقدّم المختبر مجموعة واسعة من الخدمات لقطاع النفط والقطاعات المتعلّقة به، من بينها خدمات فحص العيّنات والخدمات التي تحتاجها شركات التكرير والتسويق والتوزيع العاملة في قطاع النفط والغاز وقطاع الطيران.

كما وسيوفّر المختبر خدمات لتحليل جودة واختبار النفط الخام والنفتا والبنزين من أجل مساعدة العملاء على الحفاظ على جودة الوقود أو تحسينها للإيفاء بالمواصفات التجارية والتنظيمية. هذا وسيعمل المختبر على مدار الساعة، سبعة أيام في الأسبوع كما سيقدم دعماً لحل المعضلات.

ونقل البيان عن المدير التنفيذي الإقليمي في “إنترتك” في منطقة الخليج وباكستان ماثيو سكينر قوله “مع تنامي الطلب على خدمات ضمان الجودة في العراق، يسرّنا أن نتّخذ خطوة هي الأولى من نوعها في القطاع بافتتاح هذا المختبر. فمنشأتنا الجديدة في خور الزبير تسمح لنا بتلبية احتياجات جهات متعدّدة تعمل ضمن قطاع النفط والغاز في العراق لنقدّم لعملائنا حلولاً لضمان الجودة المتكاملة”.

واوضح انه “أصبح بإمكان الشركات العاملة في العراق الآن الحصول على تقارير مخبرية لمساعدتها في تقييم وقودها بما يتوافق مع المعايير العالمية للقطاع، وذلك في فترة زمنية قصيرة”.

واختتم المدير تصريحه بالقول ان “افتتاح هذا المختبر يُعد مثالا جيّدا على التزام (إنترتك) بتوسعة نطاق عملياتها لكي تلبّي احتياجات عملائها.”

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close