مسعود بارازاني يتلقى رسالة من نائب الرئيس الامريكي

اكدت الولايات المتحدة وقليم كوردستان، ضرورة توفير الامن والاستقرار في المناطق المحررة من سيطرة تنظيم “داعش” الارهابي من اجل ان يعود النازحون الى اماكنهم ويتم ضمان مستقبلهم
وجاء في بيان نشر على الموقع الخاص لزعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني، ان بارزاني استقبل في منتجع بيرمام بالعاصمة اربيل وفدا رفيعا من وزارة الخارجية الامريكية مؤلفا من مساعد وزير الخارجية الامريكي لشؤون الصراعات والاستقرار، دنيس ناتالي ونائب مساعد وزير الخارجية لشؤون ايران والعراق اندرو بيك والقنصل الامريكي في اربيل ستيفين فاكين وعددا من المستشارين في الخارجية الامريكية.
واشار البيان الى ان الوفد نقل خلال اللقاء تحيات نائب الرئيس الامريكي مايك بينيس الى بارزاني واكد على ان بينيس اكد تقديره الكبير لاقليم كوردستان للحمايته المكونات القومية والدينية.
ونوه الى ان بارزاني من جهته شكر نائب الرئيس الامريكي وتقديره لاهتمام وملاحظات بينيس بشأن المكونات القومية والدينية في العراق.
واضاف البيان الى ان الجانبين تناقشا بشأن اوضاع النازحين والمناطق المحررة وكانا متفقين في الرأي بشأن ضرورة توفير الامان والاستقرار والخدمات في مناطقهم من اجل عودتهم اليها وضمان مستقبلهم فيها.
وفي قسم اخر من اللقاء، اشار البيان الى ان الجانبين تبادلا الاراء بشأن مخاطر وتهديدات الارهاب ووجوب شن الحرب الشاملة على الفكر المتطرف في العراق والمنطقة.
وكما نوه البيان الى ان العلاقات بين اقليم كوردستان وامريكا كانت محورا اخر في اللقاء وتم التأكيد على العلاقات والتنسيق المستمر بين الجانبين.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close