التشجيع على قتل الشيعة في مصر

احمد كاظم

الحكم (المخفف المعيب) عل قتلة الشهيد الشيعي حسن شحاتة و اولاده الشهداء الغرض منه الحث و التشجيع على قتل الشيعة للخلاص منهم و هذا يتم بموافقة الازهر (الشريف) و الحكومة المصرية و القضاء المصري.

القتل العمد حكمه الاعدام شرعا و قانونا الا في مصر الازهر الشريف فقتل الشيعة (حلال) بينما قتل غير الشيعة حرام جزاؤه الاعدام.

القضاء المصري يسير على مبدأ الازهر (الشريف) و حكومة سيسي مصر ان الشيعة (كفرة) قتلهم حلال و الحكم المخفف المعيب على قتلة الشهيد حسن شحاتة واولاده الدليل القاطع.

الشيعة في مصر تغلق مساجدهم و يمنعون من ممارسة شعائرهم الدينية بأمر الازهر الشريف بينما يوافق الازهر الشريف على فتح دور الدعارة و القمار و التعرّي.

شيخ الازهر السابق الطنطاوي قال للطلبة السعوديين (التشيع بدعة ابتدعها ابن سبأ و لا علاقة لها بالإسلام) ما يعني ان الشيعة غير مسلمين و شيخ الازهر الحالي يسير على خطاه.

لماذا يشجع و يحث القضاء المصري على قتل الشيعة بأحكامه المعيبة المخففة؟

الجواب لان مصر في عهد السيسي اصبحت وهابية و اصبح السيسي (ولي امر) يجب طاعته بدلا من رئيس منتخب.

الازهر الشريف يحث المصريين على الانفتاح الديني و المذهبي و يحضر شيوخه المناسبات الدينية لليهود و النصارى و غيرهم بينما هو (مغلق) على الشيعة بل يحل قتلهم.

الخليج الوهابي بقيادة السعودية يقضي على الشيعة بقطع رؤوسهم و تهجيرهم و اسقاط جنسياتهم و سيسي مصر و قضاؤه و ازهره يسيرون على نفس النهج للخلاص من الشيعة.

دليل على حقد الازهر الشريف على الشيعة رفض شيخ الازهر الشريف (تكفير) ولي امر داعش البغدادي الارهابي الذي يقتل الشيعة بينما شيخ الازهر يكفر الشيعة الابرياء.

دليل على حقد سيسي مصر على الشيعة ارساله الجيش المصري لقتل الحوثيين في اليمن بينما هو عاجز عن حماية المصريين من الارهاب الوهابي.

ختاما: الحقد على الشيعة من قبل حكومات و رجال ادين و شعوب العالمين العربي و الاسلامي السنيين لا علاج له و على الشيعة حماية انفسهم.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close