العراق خامس أكبر بلد عربي باستيراد الأسلحة

كشف تقرير صادر عن معهد ستوكهولم للسلام، نشر يوم أمس الإثنين، أن واردات دول الشرق الأوسط من السلاح تضاعفت تقريبا، خلال السنوات الاربع الماضية، وشكلت نحو 35 بالمئة من مجمل واردات السلاح بالعالم.
وأصبحت السعودية أكبر مستورد للأسلحة في العالم خلال الفترة 2014-2018؛ حيث ارتفعت واردات المملكة من السلاح بنسبة 192 بالمئة، مقارنةً بالفترة 2009-2013.
ووفقاً للتقرير، زادت واردات مصر من الأسلحة، وهي ثالث أكبر مستورد للأسلحة في الفترة 2014- 2018، (بعد الهند التي جاءت ثانيا) ثلاثة أضعاف بين عامي 2009 — 2013، و2014- 2018. وجاءت الجزائر في المرتبة الخامسة (+٥٥٪) والإمارات في المرتبة السابعة (-٥.٨٪)، والعراق في المرتبة الثامنة (+١٣٩٪)، وقطر في التسلسل 14، وعُمان 18، المغرب 24، والكويت 29، والاردن بالتسلسل 31.
وأشار التقرير إلى أن واردات سوريا من الأسلحة انخفضت بنسبة 87 بالمئة، خلال الفترة المذكورة.
وكان أكبر خمسة مصدرين في الفترة 2014 — 2018، هم الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وألمانيا والصين. واستحوذت الدول الخمس معاً على 75 بالمئة من إجمالي حجم صادرات الأسلحة في الفترة من 2014 إلى 2018. ونوه التقرير إلى ازدياد تدفق الأسلحة إلى الشرق الأوسط بين 2009 — 2013، و2014-2018، بينما كان هناك انخفاض في التدفقات إلى جميع المناطق الأخرى.
ونمت صادرات الأسلحة الأميركية بنسبة 29 بالمئة، بين 2009 — 2013، و2014-2018؛ وارتفعت حصة الولايات المتحدة من إجمالي الصادرات العالمية من 30 إلى 36 بالمئة. وبيّن التقرير أن الفجوة ازدادت بين أكبر دولتين مصدرتين للأسلحة، وكانت صادرات الولايات المتحدة من الأسلحة الرئيسة أعلى بنسبة 75 بالمئة من صادرات روسيا في الفترة 2014- 2018؛ في حين كانت أعلى بنسبة 12 بالمئة فقط في الفترة 2009- 2013.
وذهب أكثر من نصف صادرات الولايات المتحدة من الأسلحة (52 بالمئة) إلى الشرق الأوسط، في 2014- 2018.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close