عبد المهدي يؤكد دخول المخدرات من الأرجنتين ويصف العلاقة مع إيران بالفريدة في العالم

اكد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، دخول المخدرات من الأرجنتين، فيما وصف العلاقة مع إيران “بالفريدة في العالم”.
وقال عبد المهدي في المؤتمر الصحفي الأسبوعي، عقب جلسة مجلس الوزراء التي عقدت، اليوم الثلاثاء، ان” الحكومة تعتزم استكمال مشروع توزيع الاراضي على فقراء العراق مجاناً”، مؤكداً” تخصيص منح للمهجرات الإيزيديات من قبل وزارة الهجرة والمهجرين”.
وأضاف ” أبلغنا الجانب الامريكي بأولويات العراق إزاء التواجد العسكري الأجنبي، وان العراق لن يكون منطقة إقتتال ونزاع إقليمي مطلقاً”.
وتابع عبد المهدي” لا يمكن للعراق ان يتحمل كل الدمار الذي خلفه داعش والعالم مطالب بالوقوف معنا”، كاشفاً” التوصل الى إتفاق إدارة الحدود المائية مع الجانب الإيراني”.
وأكمل ان” العراق وإيران حققا فائدة من تخفيض رسوم تأشيرة الدخول”، لافتا انه” لا توجد دولتان في العالم تمتلكان علاقات قوية كالعراق وإيران”.
وأردف عبد المهدي بالقول ان” العراق قدم خدمة كبيرة للعالم بدحر داعش وعليه ان يرد لنا الجميل”، مشيرا الى” اننا عازمون على حسم ملف الإدارة بالوكالة سريعاً وبعيداً عن الضغوط”.
وكشف انه” تلقينا تقارير متكاملة لعمل شبكة لتهريب المخدرات من الارجنتين وعبر سوريا ومن ثم الى العراق”، مردفاً” لا وجود لحكم عسكري في كركوك ولا تخضع لحالة طوارئ مطلقاً”.انتهى

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close