الحركة الاسلامية الكوردستانية تصدر توضيحا بشأن اغلاق مكاتبها وقنواتها

نفى القيادي في الحركة الاسلامية الكوردستانية، حسن شيخاني يوم الثلاثاء ما تداولته بعض المواقع الخبرية من انباء تفيد بإغلاق الحركة مكاتبها وقنواتها الاعلامية في محافظات اقليم كوردستان .

وقال شيخاني وهو العضو المشارك في المؤتمر السابع للحركة في تصريح ان “هناك العديد من القرارات والمقترحات تم اتخاذها في ختام المؤتمر منها مشروع قناة فضائية، و اذاعة موحدة وشاملة لإقليم كوردستان، وفتح مكتب للعلاقات فب العاصمة بغداد.

واكد ان “الحركة اعتمادها الكلي حاليا على الاشتراك الحزبي للأعضاء وجهودهم في دعم نشاطات الحزب وهذه المسالة متعلقة بجميع الاحزاب اذ بعد الازمة المالية التي حدثت في الاقليم وقطع الميزانية الخاصة بالأحزاب الرسمية في الاقليم كانت حصة الحركة من هذه الأزمة كبيرة لأنها لا تجد اي مشروع اقتصادي ومالي لحاجة مثل هكذا مشاريع لمبالغ طائلة”.

واردف شيخاني ان “الحركة الاسلامية بقيت رصينة ولم تبع ولاءها لأي دولة او حزب، وإلا لكانت لديها العديد من القنوات والمكاتب حتى خارج العراق واقليم كوردستان”.

وتابع “اننا سنقاضي هذه القنوات والمواقع الاعلامية على صياغة هذا الخبر على لسان المرشد العام للحركة الاسلامية عرفان عبدالعزيز”.

وعقدت الحركة الاسلامية الكوردستانية يوم الاثنين مؤتمرها السابع في اربيل عاصمة اقليم كوردستان بمشاركة 380 عضوا من الحركة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close