رفع توصيات لجنة تقصي الحقائق إلى رئاسة البرلمان العراقي

أعلن النائب عن محافظة نينوى شيروان دوبرداني، الثلاثاء، أنه جرى التوقيع على توصيات لجنة تقصي الحقائق وذلك بعد عملية الحذف والإستحداث لفقرات مهمة ضمن التوصيات والتي كانت قد تسببت في تأخير التوقيع عليها.

وقال دوبرداني في بيان انه “بعد تواقيع رئيس وأعضاء اللجنة على التقرير النهائي للجنة، فأن التقرير أصبح جاهزا ليطرح خلال جلسة مجلس النواب بعد أن رفع إلى رئاسة البرلمان لغرض إدراجه ضمن جدول أعمال المجلس”.

وأوضح دوبرداني أن “التوصيات تضمنت محاسبة كل المسؤولين الذين ثبت فسادهم في نينوى، وإحالتهم للقضاء لينالوا جزائهم العادل”، مؤكدا انه “وبعد أشهر من العمل والتحقيق والمتابعة والجهود التي بذلت من أجل إكتشاف الحقائق، أنتهينا من إعداد تقرير ينصف نينوى والمسؤولين وعموم شعب نينوى، سيما وأن اللجنة ليست موجهة ضد جهات أو أشخاص، بل وجدت من أجل الحقيقة فقط”.

واضاف “نطمئن أهلنا في نينوى بأننا كنا ولا زلنا وسنبقى معهم من أجل محاسبة جميع الفاسدين والمقصرين تجاه واجباتهم في نينوى، وايضا التعاون والتنسيق مع القضاء من خلال تزويده بالوثائق والاثباتات، ولا ننتظر عن كل هذا جزاء أو شكورا، بل نعتبر عملنا هذا واجبا وطنيا وأخلاقيا تجاه أهالينا في نينوى بجميع مكوناتهم”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close