عالية نصيف : اعتصام منتسبي وزارتي الدفاع والداخلية المفسوخة عقودهم يجب ان يلاقي استجابة حكومية

جددت النائبة عالية نصيف مطالبتها لرئيس مجلس الوزراء بإعادة منتسبي وزارتي الدفاع والداخلية المفسوخة عقودهم الى الخدمة، مبينة ان اعتصامهم في ساحة التحرير يجب ان يلاقي استجابة حكومية تجعلهم يعودون فرحين الى منازلهم .

وقالت في بيان اليوم :” سبق وأن أكدنا في عدة بيانات بأن غالبية منتسبي الدفاع والداخلية المفسوخة عقودهم هم المعيلون لأسرهم التي تعيش تحت خط الفقر، فما مصيرهم ومن أين يكسبون قوت يومهم وكيف سيجدون فرصة عمل في بلد يضم جيوشاً من العاطلين، وما هي الحلول البديلة التي ستقدمها الحكومة لهم؟ “.

وبينت نصيف :” ان المادة ٤٧ خامساً من الموازنة تتضمن توفير التخصيصات اللازمة لاستحداث درجات وظيفية للمنتسبين المفسوخة عقودهم منذ ٢٠٠٨ ولغاية اليوم بسبب الأحداث الأمنية، لكنهم وللأسف مازالوا ينتظرون اعادتهم دون ان يصدر قرار حكومي بهذا الخصوص ” ، مشددة على :” ضرورة انهاء معاناتهم وإعادتهم الى الخدمة بعد تدقيق سجلاتهم الأمنية بأسرع وقت ممكن “.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close