أحد المصلين بهجوم نيوزيلندا هاجر من العراق بحثا عن بلد أمن

حالة من الصدمة سيطرت على والدي أحد المصلين فى المسجدين اللذين تم استهدافهما في مذبحة مدينة كريست تشرش في نيوزيلندا، في ظل عدم معرفة مصير نجلهما.

وفى تصريحات لشبكة CBSN، قال والدي الرجل إن نجلهما البالغ من العمر 35 عاما كان يلقى يصلي الجمعة في المسجد ولا يعرفان أي شيء عنه.

وقالت والدته إنها لا تعرف إذا كان حيا أم ميتا.. فهم ينتظرون سماع أي أخبار عنه وذهبا إلى موقع المذبحة لمعرفة إذا كان ميتا داخل المسجد.

وقال الوالدان إنهما جاء من العراق إلى المدينة قبل 22 عاما بحثا عن بلد أكثر أمنا، وأشار إلى أن ابنهما يذهب لصلاة الجمعة في المسجد كل أسبوع.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close