مذبحة نيوزلندا. ولكن؟

بالتأكيد هي جريمة يندى لها الجبين وعمل إرهابي بامتياز والضحايا كانوا أناس أبرياء لاحول لهم. والسلام على أرواحهم .. لكن السؤال موجه للعراقيين الذين يستنكرون العمل الإرهابي وهم غاضبين من هذه الجريمة. أراهم ينشرون ويترحمون على الضحايا ويسبون ويلعنون المجرم..
ياترى لماذا لم أرى هؤلاء. يترحمون وسيتنكرون الجرائم التي حصلت في مدن العراق.. والتي حصلت بحق جميع المكونات ؟
لماذا لم تترحموا على الالاف من إخوتنا الايزديين؟ هل لأنهم ليسوا من ديننا؟
والعشرات من المسيحيين الذين قتلوا بنفس الطريقة في الكنيسة في بغداد! هل لانهم أيضا ليسوا من ديننا
والمئات من المسلمين من كرد تركيا ومنهم ٨٠ طفلا بالعمليات العسكرية من قبل أردوغان.. هل لأنهم كرد وانت لا؟
وايضا العشرات من الضحايا من عمليات داعش في المنطقة الغربية! هل لأنهم من طائفة أخرى؟
وايضا شهداء سبايكر. هل لأنهم لايمثلون مذهبك؟
وايضا العشرات من الجرائم الأخرى التي لم نجرئ ان نترحم عليهم لأننا نعتبر ضحاياه هم ليسوا من طائفتنا او لوننا.. بل وقفنا متفرجين… في الحقيقة انسانيتنا ورومانسيتنا هي تجاه فئتنا التي ننتمي إليها فقط وليس تجاه الجميع.. وهذا اصل المشكلة وسبب التناقض لدى الفرد العراقي.

لماذا لم تترحموا وتستنكروا مقتل
نبيل بلال – كركوك

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close