التقرير الحقوقي الامريكي

احمد كاظم

سنويا تصدر وزارة الخارجية الامريكية تقريرا عن حقوق الانسان في دول العالم الغرض منه ابتزاز الدول التي ترفض الخضوع لها و الحصول على المال من دول الخليج الوهابي التي تخضع لها.

تقرير هذه السنة سطّر انتهاكات حقوق الانسان في السعودية و البحرين والامارات و انتقد التعذيب و القتل و كأن هذه الجرائم جديدة او سرية بينما هي علنية لا يمكن ان تحصل بدون موافقة امريكا.

الدلائل على نفاق ما جاء في التقرير:

اولا: في البحرين ساهم جنود البحرية في القاعدة الامريكية بقمع انتفاضة المعارضة و قتل المتظاهرين و تعذيبهم في السجون بعد ان لبسوا الاقنعة لستر وجوههم البيضاء و شعرهم الاشقر.

ثانيا: القتل و التدمير في اليمن ساهمت فيه امريكا و قصفت المستشفيات كما جاء في تقرير منظمة اطباء بلا حدود و قصفت البيوت و المدارس كما ذكرت منظمة العفو الدولية.

الحرب على المدنيين في اليمن تقودها امريكا خاصة القصف بالقنابل العنقودية المدمرة لان الطيارين السعوديين و الاماراتيين غير قادرين على قيادة الطائرات الحديثة كما ذكر جنرال امريكي.

ذكر السعودية و البحرين و الامارات في هذا التقرير نفاق لتبرئة ذمة امريكا من جرائم هذه الدول.

ثلثا: التقرير لم يتطرق الى جرائم امريكا في العراق وسوريا و الى قتل الاف المدنيين عن طريق (الخطأ) بنما هو قتل متعمد.

التقرير لم يتطرق الى حماية امريكا للدواعش في العراق وسوريا بقصف الحشد الشعبي و القوات الاخرى الحكومية لفك الحصار عن الدواعش و تزويدهم بالسلاح و العتاد.

تهجم التقرير على الحشد الشعبي سببه مساهمة الحشد الشعبي في افشال مشروع امريكا لبقاء داعش 30 سنة كما خطط له الساسة و العسكر الامريكان.

رابعا: عندما يتطرق التقرير الى دول ترفض سيطرة امريكا كالصين و روسيا و ايران و كوريا الشمالية الانتقاد الشديد يصاحبه التهديد العسكري و الحصار الاقتصادي و السياسي بينما التقرير (يأمل) من دول الخليج ان تكف عن الانتهاكات.

يا وزير الخارجية بومبيو: تاريخ امريكا ملطخ بانتهاك حقوق الانسان داخل امريكا بقتل و تعذيب و تهجير سكان امريكا الاصليين من قبل المهاجر الابيض.

تاريخ امريكا ملطخ بانتهاك حقوق الانسان داخل امريكا بقتل و تعذيب الافريقيين السود الذين جلبهم المهاجر الابيض لاستعبادهم لخدمته.

تاريخ امريكا ملطخ بانتهاك حقوق الانسان (بتجربة) القنابل الذرية على مواطني مدن اليابان لمعرفة مدى تدميرها.

تاريخ امريكا ملطخ بانتهاك حقوق الانسان في فيتنام باستعمال المسحوق البرتقالي الذين قتل البشر و الحيوانات و الشجر.

باختصار: انتهاكات حقوق الانسان من قبل امريكا تسود العالم و على امريكا ان تضع اسمها في اعلى القائمة ان كانت مخلصة لحقوق الانسان.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close