**المهدي المنتظر بين السنة والشيعة .. والمسيحية **

المقدمة
دائماً أقولها {لكل أمريء حق في عبادة مايشاء ، شجر ، حجر ، بقر ، أو حتى ببغاء} ؟

المدخل
المقال مخص لمحبي الدراسة والبحث والتحليل من المتنورين الساعين للحقيقة ، لذا وجب التامل أولاً في معاني الجمل والكلمات وخاصة المحصورة بين قوسين أو علامات ، وثانياً الربط بين الصفات والمواصفات لاكتشاف حقيقة المهدي المنتظر لدى من يعنيهم أمره ؟

الموضوع
أولاً كلمة “المهدي” المعرفة بأل (التعريف) هى صفة لمهنة شخص معروف ومعلوم مسبقاً وليس إسم علم (كالدكتور والمهندس والحداد والبقال والنجار ووو) ؟

وتعني إسلامياً {من سيهدي الناس الفاسدين والفاسقين والمجرمين للصراط المستقيم} وبالمنطق والعقل من غير ألله قادر على هدي العالمين ؟

أما “مهدي” اليهود والمسيحيين فهى شخص السيد المسيح نفسَه ولا خلاف عند الاثنين في ذالك ، سوى عند المسيحيين قد أتى قبل 2000 عام “لنشر الرحمة والمحبة والسلام” وسياتي في ألاخر “للدينونة والحساب والانتقام” ؟

وهو القائل عن نفسه أنه “المسيا المنتظر” بلام التعريف ، والذي أمن به الكثير من يهود زمانه ومن الامم ، ومن لم يؤمنوا به من اليهود لازالوا ينتظرونه “يهود اليوم” ؟

وكلمة “المنتظر” المعرفة هى الاخرى (بال التعريف) تدلل على شخص قادم في المستقبل معلوم الصفات والمواصفات ؟

ذكرنا أعلاه أن لدى الاديان الثلاثة “مهدي منتظر” وذكرنا أن مهدي المسيحيين واليهود هو نفسه “شخص السيد المسيح” وعند المسيحيين أتى وسأتي مرة أخرى ، وعند اليهود زال منتظر ؟

أما “مهدي المسلمين” فهو كارثة الكوارث لكثرة الاختلاف والتناقضات فيه وعليه عند السنة والشيعة خاصة ، فهم غير متاكدين من حسبه ونسبه ومدة غيابه وسنرى ذالك لاحقاً ، والمصيبة بعضُهم يقول قد أتى وبعضهم لم يزل ينتظر ؟

وللاختصار والافادة أبرزت الفروقات بين مهدي السنة والشيعة ومن أكثر من موقع إسلامي ؟

١: مهدي السنة اسمه “محمد بن عبدالله” ، ومهدي الشيعة أسمه “محمد بن العسكري” ؟

٢: مهدي السنة لم يولد بعد ، ومهدي الشيعة ولد عام 255هـ ؟

٣: مهدي السنة سيحكم بشريعة محمد ، ومهدي الشيعة سيحكم “بشريعة آل داود” ؟

٤: مهدي السنة سياتي ليملأ الأرض عدلاً ورحمةً ، ومهدي الشيعة سيأتي لنصرة الشيعة فقط ويصالحهم مَع اليهود والنصارى ؟

٥: مهدي السنة سيقيم المساجد ويعمرها ، ومهدي الشيعة سيهدمها ويخربها ، حتى المسجد الحرام والمسجد النبوي ؟

٦: مهدي السنة يحب الصحابة ويتمسك بسنتهم ، ومهدي الشيعة يبغضهم وسيخرجهم من قبورهم ويعذبهم ثم يحرقهم ؟

٧: مهدي السنة سيخرج من المشرق ، ومهدي الشيعة فسيخرج من سرداب في سامراء بالعراق ؟

٨: مهدي ألسنة سيعيش سبع سنين ، ومهدي الشيعة فسيعيش سبعين سنة ؟

وهناك غيرها الكثير ولكن غير متفق عليه ؟

وأخيراً نتساءل …؟

أ: أيعقل مثل هذا الاختلاف الرهيب والفضيع في عقيدة يفترض أنها سماوية ، ونبيها معصوم من الخطأ والزلل ؟

ب: كيف لانسان مجهول الصفاة والمواصفات أن يبقى حياً كل هذه المدة وفي سرداب ، فهل هو جان أم ملك أم ماذا ؟

ج: كيف لبشر عادي الصفاة والمواصفات أن ينشر العدل والرحمة بين الناس ، وهذا ما لم يستطعه كل أنبياء ألله ورسله منذ خلق أدم ؟

وأخيراً نتساءل …؟
لماذا لايكون المهدي المنتظر أشرف خلق ألله وألأشرف حتى من الملائكة “محمد” أم أن المهدئ هذا أشرف وأطهر وأسمى منه عند رب العالمين ، قليل من المنطق والتفكير والتحليل ينجو الكثيرون من عاقبة المصير ؟

أم أن المهدي هذا هو “شخص السيد المسيح” بدليل تقارب وتشابه صفاته ومواصفاته ، والتي أخفاها الشيعة تقيةً من شرور وبطش وإرهاب أهل السنةِ والجماعة ؟

والتقية ليست جرماً أو عيباً بل هى واجبة ومقدسة عند عموم الشيعة ، فلما التقية يا شيعة علي ” إيليا” إن لم يكن في الامر سر أو لغز أو إن ، سلام ؟

سرسبيندار السندي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close