(تعديلات الجنسية.. كوعد بلفور) طبقت (بفلسطين وجنوب افريقيا)…

بسم الله الرحمن الرحيم

(تعديلات الجنسية.. كوعد بلفور) طبقت (بفلسطين وجنوب افريقيا).. (ان ضاع اصلك قول عراقي)

تعديلات الجنسية .. بالعراق.. هي طبق الاصل ما حصل.. في (جنوب افريقيا وفلسطين).. فهذه التعديلات .. التي مجرد ارسالها من الحكومة للبرلمان (خيانة) بل خيانة عظمى لمجرد التفكير بها.. فكيف الحال بارسالها للتداول فيها..

فهذه التعديلات هي نفسها التي مررت (بجنوب افريقيا) ونظامه العنصري السابق حيث تم توطين ملايين الاجانب من الاوربيين خاصة والهنود والباكستانيين.. بجنوب افريقيا بهدف تلاعب ديمغرافي ضد سكان البلد الاصليين (الافارقة السود).. وتم تجنيس هؤلاء وتحكموا بالبلد.. وتسلموا القيادات العسكرية والامنية والسياسة والادارية والاقتصادية.. واضطهدوا الاكثرية لعقود اي اضطهد سكان الارض الاصليين.. ومنحت الامتيازات للاجانب المتجنسين..

وكذلك هذه التعديلات هي.. (وعد بلفور) جديد بالشرق الاوسط ولكن هذه المرة في العراق.. وتقوم فكرة وعد بلفور على (توطين مئات الاف الاجانب من مختلف الجنسيات بالعالم على اساس هوية دون اخرى) بفلسطين.. ثم بعد توطنهم.. تم تسليمهم واستلامهم ادارة البلد بالكامل.. وتغير هويته.. بمعنى (تم توطين مئات الاف من الاجانب من البولنديين والروس والسوريين واليمنيين والاوربيين وغيرهم من جنسيات العالم.. بفلسطين).. وحصرا بهويتهم الجزئية (يهود).. في وقت (اليهود الفلسطينيين كانوا يمثلون فقط 2% من سكان فلسطين ببداية القرن الماضي، والمسلمين والمسيحيين 98%).. لتنقلب ليصبح الفلسطينيين اقلية واليهود اكثرية.. والمضحك ان (اليهود الفلسطينيين اصبحوا اقل من الاقلية بل لا يشاهدون بالعين المجردة اصلا لضئالتهم، ولا يمثلون اصلا بالحكم في اسرائيل لقلتهم)..

واليوم نجد (وعد بلفور جديد) ولكن بالعراق.. لتوطين.. (ملايين من الاجانب من الايرانيين والباكستانيين والافغان.. والمصريين والبنغال والهنود.. واللبنانيين والسوريين.. الخ) بالعراق.. بهدف (اختراق البنية الديمغرافية بالعراق) ومسخ الهوية العراقية بل الاخطر ايضا مسخ هوية كل مكون اصلي فيه.. باختراقه ديمغرافيا.. من الاجانب.. :

– (فيخترق الكورد بكوردستان باكراد اجانب غير عراقيين من تركيا وايران وسوريا)..

– (والشيعة بالجنوب بشيعة اجانب غير عراقيين من ايرانيين وباكستانيين وافغان ولبنانيين .. الخ)..

– (والسنة العرب بسنة اجانب غير عراقيين من بنغال ومصرييين وسوريين وباكستانيين وهنود وشيشان.. الخ)..

بالعموم تمسخ الهوية العراقية وتميع .. ويفقد (سكان البلد الاصليين) انتماءهم اصلا.. تصل بان يقولون مع انفسهم (من العراقي؟؟ وهل لنا حق الاعتراض اصلا على توطين اجانب بارضنا، وهل نحن عراقيين؟؟ ولماذا دافعنا عن العراق لعقود؟؟ هل ضحينا بعشرات الاف من ابناء الحشد والجيش ضد داعش حتى يكون البديل للعراقي البنغالي والمصري والباكستاني والايراني واللبناني والسوري؟؟ وغيرهم من الاجانب الغرباء عن ارض الرافدين)؟؟

ونقول للاكراد العراقيين.. بكوردستان، لا تفرحون بهذا القانون..

فانتم اقلية بكوردستان الكبرى، وسوف يزحف عليكم ملايين الاجانب من اكراد تركيا وايران وسوريا.. لتجدون انفسكم (ليسوا اصحاب الارض الاصليين بعد ذلك)..

(وللشيعة العرب بوسط وجنوب، من منكم لا يبالي بخطورة هذه التعديلات .. نقول لكم..)

ستصبحوا اقل من الاقلية وسوف يزحف عليكم ملايين الباكستانيين والافغان والايرانيين المعدمين فقراء وثقافة.. ليستوطنون بارضكم .. وستجدون انفسكم على فقر حالكم حتى حق الحياة والبقاء لن تبقى لكم.. كحال الفلسطينيين بفلسطين بعد استيطان اليهود من مختلف جنسيات العالم)..

وللسنة العرب..

نقول لكم الاجانب من المصريين سيزحفون عليكم مع الشيشان والباكستانيين والافغان.. حتى تجدون لا قيمة لعشائركم ووجودكم.. لتصبحون اقل من الاقلية ويتحكم بكم الغرباء..

ولا تستقون بقوة الحاضر الانية يا (شعوب العراق) ..

اي لا تستقون كما استقوى الفلسطينيين مستخفين بتوطين اليهود بفلسطين.. ببداية القرن الماضي.. مدعين هم اكثرية 98% من السكان حتى وجدوا انفسهم بعد ذلك (اقلية بفلسطين) والاجانب من مختلف جنسيات العالم من اليهود اصبحوا اكثرية بفلسطين وتتحول اسم دولتهم الى اسرائيل؟

ونؤكد بان اساس الخراب والاجرام ومنبع الرذيلة وباب جهنم هي المادة 18 بالدستور المازوم..

فالمادة 18 بالدستور هي منبع كل المصائب والكوارث والازمات ومنها الازمة الحالية الخاصة بالتعديلات .. فالمادة 18 فتحت باب جهنم على شعوب ارض العراق ديمغرافيا بعد ان استبيحت ثروات العراق وكرامة ابناءهم.. وسيادته.. وجاء الوقت لاستباحته ديمغرافية وتهديد سيادة العراقيين على بيوتهم نفسها ووجودهم وهويتهم.. بتعريف (العراقي من ام تحمل جنسية .. واب اجنبي او مجهول)..

والمضحك (ان الشيعة والسنة العراقيين تصارعوا لسنوات) على من هم اكثرية؟؟ نقول لهم (يا قشامر.. لا السنة ولا الشيعة العراقيين سيكونون اكثرية.. بل الاجانب سيكونون الاكثرية ويحملون الجنسية العراقية) وهم من سيتحكمون بكم..

من ذلك يجب اصدار قانون للجنسية لا يقبل التأويل ويسد الباب امام المؤامرات ولا يتم ذلك الا بـاصدار هذه القوانين وتطبق باثر رجعي من تاريخ 1963:

1. تلغى المادة 18 من الدستور وتبعاتها ونتائجها.. التي تتضمن تجنيس الاجانب من ام تحمل جنسية عراقية واب اجنبي او مجهول..

2. تلغى المادة 5 الصادرة عام 1975 .. ونتائجها وتبعاتها.. التي تتضمن تجنيس الاجانب من العرب الغير عراقيين .. (لمجرد هويتهم الجزئية القومية).. حتى من لم يقيمون داخل العراق..

3. تلغى المواد الخاصة بتجنيس الاجانب من المصريين التي صدرت بزمن البعث وصدام.

4. اقرار قانون يعتبر (خط احمر) لا يمس .. كثوابت بالعراق .. بتعريف العراقي هو كل من (ولد من ابويين عراقيين بالجنيسة والاصل والولادة) حصرا.. تطبيقا للقيم الاخلاقية والقرانية (وادعوهم لاباءهم هو اقسط عند الله).. و كذلك لتأكيد هوية الجذور للعراق من الاصلاب.. فكيف يساوى ابن البلد من يملك جنسية وحده بالاجنبي الذي يراد ان يملك جنسيتين.. ويتمتع بامتيازات دولتين.. في وقت ابن العراق لا يمتع اصلا بحقوقه بارض الرافدين.

5. تعتبر من تحمل الجنسية العراقية ومتزوجة من اجنبي (وافدة).. هي وابناءها.. وذلك لضمان وصيانة المرأة العراقية برفض جعلها (سلعة رخيصة بيد اجندات خارجية اقليمية) تستهدف استغلالها لاختراق البنية الديمغرافية،ـ وكذلك لجعل المرتبط بها (يرتبط بها ليس طمعا بالحصول على الجنسية له واولاده.. وليس طبعا بالاقامة)..

6. تسقط الجنسية العراقية عن كل من يملك جنسيتين.. ويبلغ باسقاط الجنسية الاجنبية قبلها لمدة محددة.. وان لم يسقطها تسقط الجنسية العراقية عنه..

7. لا يجوز اقامة الاجانب بالعراق لمدة تزيد عن اربع سنوات.. وعليهم المغادرة ثم العودة على شرط حصولهم على عقود عمل مسبقا.. وبذلك (نضمن عدم اقامة الاجانب من اجل الحصول على الجنسية بمرور سنوات)..

8. يجنس (كريم النسب) اي المولد خارج ايطار الزواج.. اذا تم معرفة جنسية ابيه.. حصرا ومقيم في العراق لمدة لا تقل عن 15 سنة.. وعند بلوغه سن الرشد يقدم طلب لذلك.. على ان لا يكون لديه جنحة او جريمة مخلة بالشرف..

9. ويجب اضافة مادة قطعية.. حصرا من يسمح لهم دخول الكليات العسكرية والامنية والادارية والكليات التربوية بالعراقيين من ابويين عراقيين بالجنسية والاصل والولادة ومتزوج من عراقية من ابويين عراقيين بالجنسية والاصل والولادة ولا يحملون جميع من ذكرهم الجنسيات الاجنبية واولهم المتقدم لهذه المناصب والكليات.

ونسال:

(ماذا جنى السنة يوم فضلوا المصريين)؟ (وماذا سوف يجني وجنى الشيعة بتفضيلهم للايرانيين)؟

فماذا جنى السنة العرب يوم فضلوا الاجانب من المصريين وغيرهم من من العرب الغير عراقيين على (اهل العراق وشيعته العرب) غير خسارة حتى حكمهم وصلت لمدنهم مدمرة وهم نازحين.

ماذا سوف يجني الشيعة بالعراق يوم فضلوا الايرانيين.. صدقوني لن يكون افضل من مصير السنة نزوحا ومدنهم مهدمة.. بل اذل واحقر من ذلك.. وهذ ما نشاهده منذ 16 سنة ولحد اليوم..

ولنتبه لحقارة وخبث وخيانة (عادل عبد المهدي)..

حيث مرر بحزمة واحده .. (تعديلات الجنسية) مع ما اسماه (توزيع قطعة ارض لكل عراقي).. وبعد (زيارة روحاني) وزيارة (ملك الاردن والرئيس الفلسطيني).. لتمرير مخطط (التجنيس العشوائي) بالعراق للاجانب.. فيشغلون الناس (بقطع الاراضي).. ليبعدون الراي العام عن لكوارث التي وقعتها حكومة عادل عبد المهدي مع الايرانيين لصالح ايران والاردن ومصر اي استباح العراق والعراقيين للجوار.. والاخطر اشغال الراي العام عن مخاطر التجنيس لملايين الاجانب..

واحذروا المستوطنات .. (للاجانب الذين يمررون عراقيا).. حول المدن العراقية قريبا..

فما صدر من عادل عبد المهدي بدعوى (قطع اراضي للعراقيين) بمدن جديدة.. ما هو الا مشروع مستوطنات شبيه بمستوطنات الاجانب بفلسطين الذين يجنسون بالاسرائلية.. حيث ستبنى مستوطنات حول المدن العراقية لمحاصرة سكان العراق الاصليين .. بمستوطنين اجانب ايرانيين ومصريين واتراك وباكستانيين وفلسطينين وغيرهم.. ويمنحون امتيازات (الماء والكهرباء وغيرها).. فالحذر الحذار.. ونحذر من حرب على الهوية قادمة بين سكان العراق الاصليين والمستوطنين الاجانب الذين يراد تمريرهم عراقيا بقوانين ما انزل بها الله بها من سلطان..

ونقول لشباب ارض الرافدين (الا تخجلون على انفسكم)..

كل همكم (ملعب الشعب) لم يستوعبكم بمباراة الجوية والزوراء؟؟ فهل العراق سوف يستوعب اكثر من 7 ملايين اجنبي معظمهم من الذكور لتمريرهم عراقيا في وقت 40 مليون عراقي يعانون ازمة البطالة وسوء الخدمات والفقر والعيش في كثير منهم على ركاب الازبال .. ومخاطر الجفاف .. (صدقونا حتى الماء سوف يخصص للمستوطنين) وليس لكم.. متى تعون (هل عندما يقع الفاس على الراس)؟

الا تدركون يا شباب ارض الرافدين.. بان هناك ملايين الاجانب مدة اقامتهم بالعراق اكثر من سنة.. من البنغال والمصريين والباكستانيين والافغان وغيرهم كعمالة بمنشئات النفط والمشاريع وسوق العمل.. وغيرها.. يحصلون على فرص عملكم.. وانتم بالملايين عاطلين عن العمل.. وهناك اجيال تدخل سوق العمل كل سنة من شباب العراق فماذا سوف يعملون؟؟ .. ومئات الاف من الخريجين على مصطبات البطالة.. بمعنى (مقدما فرص عملكم تم الاستيلاء عليها من الاجانب) الذين يراد تمريرهم عراقيا.. فاين غيرتكم على انفسكم على الاقل؟؟ هل نحن شعب (ملطلط) لفو؟؟ الا تحسون بالانتماء..

ونشير لمسالة بالغة الخطورة.. يجب على شعوب ارض الرافدين الحذر منها..

بان (غسل الادمغة) وتدجينها لتقبل ما يجري.. بدأت بهيمنة (مرجعية ايرانية على النجف).. ثم (مرجعية سياسية ايرانية خامنئي).. (ثم هيمنة اقتصادية وهيمنة على الطاقة ) لتصل (لمخطط هيمنة ديمغرافية) كلها ليست وليدة اللحظة.. (فيوم سلم الشيعة انفسهم بالعراق للايرانيين) (وسلم السنة العرب انفسهم للمحيط العربي السني الاقليمي قوميا واسلاميا مسيسا للدين).. هو يوم نهاية ليس العراق.. بل نهاية شعوبه وخصوصيتهم.. وما نعرفه عن تركيبته.. الديمغرافية.. وبس الله يستر..

من ذلك يجب على الشرفاء فورا (ان كان هناك شرفاء اصلا بالعملية السياسية) بان يسارعون لاجتثاث راس الشيطان (المادة 18) بالدستور.. واعتبارها باطلة وتبعاتها.. وتغييرها الى (العراقي هو كل من ولد من ابويين عراقيين بالجنسية والاصل والولادة) حصرا.. وبالتالي نقطع راس قرن الشيطان بالعراق للابد.

ونسال:

لماذا كل من يحكم العراق لا يشعر بالانتماء اليه.. فيستقوي بالعامل الخارجي والغرباء توطينا

فجاء صدام السني العربي.. فمارس التوطين بتدفق مليوني مصري سني اجنبي للعراق كسونومي.. ضد الاكثرية ا لشيعية والكوردية منطلق من عقدة الاقلية السنية العربية بالعراق.. ثم جاء (شيعة) فمارسوا التوطين بجنيس الاجانب من باكستانيين وايرانيين وافغان ولبنانيين ومصريين و غيرهم.. وايضا حقدا وكرها للتركيبة الديمغرافية ا لاصلية بارض الرافدين.. وفقد جاء للعراق عبد الكريم قاسم هو وحده من (انطلق من الولاء للتركيبة الديمغرافية العراقية).. فولاءه للعراق اعتبره بالولاء لشعوبه.. وليس (الولاء للعراق كصنم على حساب شعوبه)..

السؤال لماذا/

هل لان الاديولوجيات القومية والاسلامية تولد (غربة لمعتنقيها).. فيشعرون بانهم غرباء بالتركيبة الديمغرافية الرافدينية.. هل لان من يحكمنا هم (تبعية) لدول الجوار (العرق دساس) بولاءهم لدولهم وشعوبهم الاجنبية فيريدون الاستقواء بها ليس بدولهم الاصلية بل بشعوبهم الذين يريدون تمريرهم عراقيا؟ ونطرح سؤال (نسال دائما عن جنسية السياسيين – الاجانب من اصول عراقية- مزدوجي الجنسية) ولكن لم نسال (بنات هؤلاء الحكام والسياسيين مرتبطات بمن ؟) ما هوية ازواجهن (الجنسية والاصل والولادة)؟؟ هنا الطامة الكبرى .. لتجدهم ايرانيين وسوريين وبريطانيين ومصريين ولبنانيين وافغان.. الخ .. فلم يستباحون فقط ثروات العراق ومستقبل اجيالهم بل حتى ديمغرافيتهم لخاطر عيون (ازواج بناتهم ولا يضر لديهم ان يوطن ويجنس ملايين الاجانب) ؟؟

ونسال هنا.. (هل سضرب مثل عالمي).. (ان ضاع اصلك قول عراقي)..:

هل سنجد من يقول.. بعد اليوم احنه اصل وفصل.. بل يقولون عراقي (بنغالي مصري، وبرو ايراني، وما ادري شنو باكستاني، وافغاني.. الخ)؟؟ وبعد ماكو (ابن عشاير واصل وفصل عراقي)؟؟

……………………….

واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

https://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

………………………

ومضات:

(تعديلات الجنسية) طبق الاصل (وعد بلفور) (توطين ملايين الاجانب بالعراق) قبل تسلمهم البلد

(تعديلات الجنسية بالعراق..كوعد بلفور) طبقت (بفلسطين وجنوب افريقيا) لتوطين الاجانب وحكمه

سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close