داعش يستصرخ العشائر السنية في العراق ويرغبهم ويرهبهم: بادروا للتوبة

نشرت مواقع موالية لتنظيم داعش يوم الثلاثاء تسجيلا صوتيا للمتحدث باسم التنظيم “ابو الحسن المهاجر” يرهب ويرغب فيه العشائر السنية في العراق بغية دعم التنظيم المتشدد.

وقال المهاجر في تسجيل صوتي “يا عشائر اهل السنة في العراق ان تعوا المكر الكبار الذي يراد بكم وما جنى الخونة المرتدون من الساسة العملاء طوال عقد من الزمن سوى النفي والملاحقة بمذكرات الاعتقال وتهم الارهاب والفساد”.

واضاف “لقد ابيتم ان تسلكوا طريق الراشد وتدركوا حنق الرافضة وحقدهم الذين ما انفكوا يهنونكم ويذيقونكم من الذل الوانا”، حسب تعبيره.

وقال ايضا “ها هي الموصل وغيرها من المناطق والبلدات التي باتت رهن تسلط الميليشيات الصفوية الرافضية يُعبث بمقدراتها وتُسلب خيراتها ويساق ابنائها الى مشانق الموت بتهم ملفقة ودعاوى كاذبة وها هي مخيمات النزوح بالعراء مليئة بنساء وابناء اهل السنة يلاقون فيها العناء بحجة الانتساب الى الدولة الاسلامية او صلة قرابة بجنودها وان هؤلاء الاطفال يشكلون خطرا وتهديدا بالانتقام”.

واردف بالقول “يا اهل السنة في العراق ان الدولة الاسلامية الا سفينة نجاتكم وقلعتكم الحصينة في وجه المد الصفوي الايراني وبادروا بالتوبة قبل ان تُبادروا وان الدولة عائدة الى المناطق التي انحازوا منها طال الزمن او قصر”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close