الحكومة العراقية تشكل خلية ازمة في نينوى وتجمد عمل المحافظ

اصدر رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي يوم الجمعة امرا ديوانيا يقضي بتشكيل خلية ازمة في محافظة نينوى، وايقاف صلاحيات رئيس الحكومة المحلية فيها نوفل العاكوب لحين استكمال مجلس المحافظة التحقيقات بحادثة العبارة.

وجاء في نص الامر الديواني الذي اصدره عبد المهدي اليوم “تشكيل خلية أزمة لمعالجة الأوضاع في محافظة نينوى بناءً على الصلاحيات المخولة لنا، وبسبب الأوضاع الاستثنائية التي تمر بها محافظة نينوى، خصوصا بعد الحادثة المؤلمة لانقلاب العبارة ووقوع اعداد كبيرة من الضحايا”.

وقرر عبد المهدي تشكيل خلية أزمة ترتبط به شخصيا، وتتألف من مزاحم قاسم الخياط/ رئيس جامعة نينوى، قائد عمليات نينوى، قائد شرطة نينوى.

ووجه ايضا بان “تقوم الخلية بتمشية المهام التنفيذية في المحافظة، لحين اتخاذ مجلس محافظة نينوى قراراته في ضوء التحقيقات الجارية واتخاذ ما يراه مناسبا”.

و وجه كذلك بـ” الإسراع في إنجاز التحقيقات ومعاقبة المقصرين في هذا الحادث الأليم، وإقرار التعويضات اللازمة”.

وجاء في نص الامر “انطلاقاً من مبدأ التضامن الوطني في فترة الأزمات والإرتقاء الى مستوى المسؤولية نهيب بجميع القوى السياسية والمراكز الاعلامية اللجوء الى منطق القانون والتهدئة وعدم الانجرار الى أجواء التصعيد وتبادل الاتهامات بما يضر بمصالح أهالي نينوى والعراق”.

وارسل عبد المهدي نسخة من الامر الديواني الى مجلس المحافظة/ للعم، لمحافظ نينوى نوفل العاكوب/ للتقيد التام بما ورد أعلاه.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close