قطع الكهرباء المبرمج في الكرادة

احمد كاظم

التواطؤ بين موظفي وزرارة الكهرباء و اصحاب المولدات في الكرادة يبدأ بالقطع المبرمج للكهرباء بعد 20-25 من كل شهر و الغرض منه رفع سعر الأمبير ليصل الى 25 الف دينارا شهريا.

قبل التاريخ المذكور كهرباء وزارة الكهرباء بدون انقطاع تقريبا لكي ينعم اصحاب المولدات بالأجور العالية بدون تشغيل مولداتهم.

المولدات في الكرادة اغلبها يعود لتجار الرئاسات الثلاث و شبكاتها و لغرض زيادة نهبهم للمال تواطؤهم مبرمج مع موظفي الوزارة و فيه ربح للموظفين و ربح لأصحاب المولدات.

باختصار: القطع المبرمج الغرض رفع سعر الامبير لينعم اصحاب المولدات بالمال و جزء منه يذهب رشوة للموظفين في وزرارة الكهرباء.

ملاحظة: بالتأكيد القطع المبرمج يحصل في مناطق اخرى من بغداد و في بقية المحافظات بعلم وزرارة الكهرباء.

ملاحظة: قصر رئيس الوزراء في الكرادة لا يشمله القطع المبرمج لان تجهيزه بالكهرباء مباشر و بلاش ما يفسر الانارة بالثريات نهارا وليلا.

قصر السيد عمار الحكيم بالجادرية لا يشمله القطع المبرمج لان تجهيزه بالكهرباء مباشر و بلاش ما يفسر الانارة بالثريات نهارا وليلا.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close