البرلمان العراقي يؤجل مناقشة قانون الخدمة المدنية الاتحادي ويوضح اهمية تشريعه

قرر مجلس النواب في الجلسة التي عقدها اليوم الثلاثاء تأجيل تقرير ومناقشة مشروع قانون الخدمة المدنية الاتحادي بطلب من اللجان المختصة.

وابلغ مصدر برلماني بأن مجلس النواب قرر اعادة مشروع قانون التعديل الاول لقانون الجنسية العراقية رقم (26) لسنة 2006 الى الحكومة.

من جهته اوضح عضو ائتلاف النصر فالح الزيادي للرأي العام ما سماه “الأهمية الفائقة” لإقرار قانون الخدمة المدنية الاتحادي، مشيرا الى “إحداث تغيير ملموس في الواقع الإداري للبلد والذي ينعكس على حياة المواطنين ايجابا وتحسين الواقع المعاشي ، وذلك من خلال دوره الحاسم في إتاحة فرص التعيين لجميع المواطنين وفق مبدأ تكافؤ الفرص دون تمييز ، وتطوير أداء الجهاز الاداري للدولة وتحسين مستوى تقديم الخدمات وبناء جهاز خدمة مدنية على أساس المهنية والكفاءة والحياد وإدارة الموارد البشرية باستخدام الانظمة والتقنيات الحديثة”.

ونوه الى ان تشريع هذا القانون “يبث روح جديدة في مفاصل الدولة من خلال إحداث تغـيـير جذري في أسلوب تعيين رؤساء الدوائر، والمديرين العامين والمستشارين وكيفية إسناد الوظائف القيادية والعليا وفق مبادئ الجدارة والاختصاص والكفاءة ، الأمر الذي سيمثل مدخلا فعالا وحقيقيا للاصلاح المنشود وقطع دابر المحاصصة والمحسوبية وتقاسم غنائم التوظيف والمجاملة على حساب المصالح العامة”.

وتابع الزيادي بالقول “يخبرنا التاريخ القريب أن اصلاح قوانين الخدمة المدنية كان يمثل مدخلا فاعلا ومؤثرا في إحداث التغيير في العديد من الدول المتقدمة والتي كانت تعاني نفس مستويات الفساد والترهل وتدهور خدمات القطاع العام”.

ودعا عضو ائتلاف “النصر” “السلطة التنفيذية الى الاسراع في ارسال ترشيحات مجلس الخدمة الاتحادي الى مجلس النواب للمصادقة عليها ، مع ضمان حسن اختيار المرشحين باعتبار الدور المحوري لمجلس الخدمة في تطبيق القانون ، كما ندعو الكتل السياسية كافة في مجلس النواب الى الالتزام التام في إنجاز تشريع هذا القانون”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close