داعش يتبنى هجوما اوقع قتلى في صفوف قوات كوردية

أعلن تنظيم داعش أنه نفذ هجوما مميتا على قوات كوردية بشمال سوريا الليلة الماضية، في أول إعلان عن عملية مميتة منذ سيطرة القوات الأميركية على آخر جيوب التنظيم.

ويعتبر إعلان داعش عن عمليته الأول من نوعه منذ أن أعلنت قوات تدعمها الولايات المتحدة السيطرة على آخر جيب كان خاضعا للتنظيم في سوريا في مطلع الأسبوع.

وقال متحدث باسم فصيل مسلح تدعمه الولايات المتحدة ويسيطر على مدينة منبج إن 7 مقاتلين لقوا حتفهم في هجوم إرهابي على نقطة تفتيش عند مدخل المدينة.

وقال مسؤول أميركي إن جميع القتلى من أفراد قوات سوريا الديمقراطية.

وقال تنظيم داعش في بيان: “هاجم جنود الخلافة حاجزا (لمقاتلي حزب العمال الكوردستاني) المرتدين غرب مدينة منبج ليلة أمس واشتبكوا معهم بالأسلحة الرشاشة مما أدى لهلاك تسعة عناصر”.

وأعلنت قوات سوريا الديموقراطية السبت القضاء التام على “خلافة” تنظيم داعش بعد السيطرة على آخر جيوبه عند الضفاف الشرقية لنهر الفرات، لتطوي بذلك نحو 5 سنوات نجح خلالها التنظيم في إثارة الرعب.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close