صرخة غضب

صرخة غضب

بقلم : شاكر فريد حسن

في عصر العهر

والخيانة

بات كل شيء مستباح

صادروا الأرض

احتلوا الوطن

وزرعوه بالمستوطنات

حاصروا القدس

وغزة

ودنسوا الاقصى

والكنائس

ضموا الجولان

واغتالوا الفرسان

والصمت العربي

سيد الموقف

لم تعد بوصلتهم

تحرير القدس

ولا الوطن

ولا وقف الاستيطان

وإنما التطبيع

والاستسلام

فخسئ الجالسون

على سدة الحكم

في الخليج

والخزي والعار

لحكام الذل

والمجد لسورية

المقاومة

التي أبت الخنوع

والركوع

وسطرت ملاحم الصمود

والإباء

وأعادت كتابة التاريخ

وطوبى للشرفاء

والشهداء

الذين عانقوا

الشمس

وبدمهم سنصنع النصر

ونُطْلِع فجر الحرية

والخلاص

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close