العثور على وثيقة عمرها مئات السنين بالصدفة

On مارس 27, 2019

قادت الصدفة المحضة إلى العثور على وثيقة أصلية نادرة في مقاطعة دورم شمالي إنجلترا، تعود لعهد الملك جون الذي حكم بريطانيا في القرن الثالث عشر.

الوثيقة التي صدرت في مدينة يورك بتاريخ 26 مارس 1200، أي قبل 819 عاما بالتحديد، تحمل الختم الملكي، وتؤكد نقل ملكية قريتين في دورم.

ومن المعروف أن هناك أقل من 12 وثيقة أصلية تعود للعام الأول من حكم الملك جون.

وتم إعداد الوثيقة، وكتابتها بعناية بالخط المستخدم في المحاكم الإنجليزية في العصور الوسطى، ومن المرجح أن يكون قد كتبها خطاط محترف في الإدارة الملكية.

وعثر على الوثيقة بنجامين بول، وهو محاضر كبير في جامعة بريستول، وقال: “إنها مثل بوابة. نافذة على الماضي يمكنك أن تلمسها”.

وأضاف: “الوثائق التي تعود للعصور الوسطى مهمة، ليس بسبب الإجراءات القانونية التي تضمها، لكن أيضا بسبب الأشياء التي يمكن أن تخبرنا بها عن المجتمع والثقافة السياسية السائدة في ذلك الوقت”.

وعثر بول على الوثيقة بالصدفة البحتة، وهو يجري بحثا في موضوع آخر في مكتبة كلية “أوشو” التي تديرها جامعة دورم.

ويعرف الملك جون الذي حكم بريطانيا من 1199 إلى 1216 بتوقيعه لوثيقة أخرى، هي “ماغنا كارتا” في عام 1215.

وتعتبر “ماغنا كارتا” إحدى أهم المخطوطات في التاريخ الإنجليزي، وهي وثيقة لحقوق المواطنين تكبح السلطة التعسفية لملوك العصور الوسطى، وتضمن الحق في المحاكمة العادلة من بين حقوق أخرى.

SKY

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close