دواعش العراق يشكون من الحشد الشعبي

رشيد سلمان

الحشد الشعبي ساهم مع قوات الجيش و الشرطة في محاربة داعش و تحقق النصر ما ادمى قلوب مجاهدي و مجاهدات النكاح في حواضن داعش.

دواعش العراق اتهموا الحشد الشعبي بسرقة ثلاجاتهم الخردة و ملابسهم القذرة و غرق عبارة الموصل و وصل الامر بأحد مجاهدي النكاح بوصف الحشد دولة داخل دولة.

الدواعش اصناف:

الاول عراقي من مجاهدي و مجاهدات النكاح مناطقهم تعج بأطفال داعش و السبب طائفي بحت.

الثاني خليجي وهابي جند داعش و موّلها و سلحها و السبب طائفي بحت.

الثالث امريكي اوصل داعش على اطراف بغداد لاحتلالها و لكن فتوى الجهاد الكفائي ادمت قلوبهم و خيبت املهم.

ملاحظة: الانسان النزيه الشريف يشكر من انقذه من داعش بينما من احتضن داعش (عائليا) يشكو ممن انقذه من داعش.

باختصار: يا دواعش العراق وصل بكم الحقد على الحشد الشعبي باحتضانكم الدواعش مجددا في مناطقكم بأشراف الدواعش الامريكان.

موتو بغيظكم يا دواعش فالحشد جزء من القوات المسلحة العراقية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close