فرنسا تعرض على العراق اصلاح نظامه الضريبي

استقبل نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير المالية فؤاد حسين في بغداد برونر اوبير السفير الفرنسي في العراق.

وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين العراق وفرنسا وسبل تطويرها وتعزيزها لما فيه مصلحة البليدن.

واشار السفير الى ان فرنسا مستعدة للمساهمة في جهود اعادة الاستقراروتقديم الخدمات الانسانية وتاهيل قطاع التعليم والجامعات خصوصا في المناطق التي تعرضت الى الدمار بعد احتلالها من قبل التنظيمات الارهابية وبالأخص مدينة الموصل.

كما تم التباحث وتبادل وجهات النظر حول البرنامج الحكومي خصوصا فيما يتعلق بالجانب الاقتصادي منه، وقانون الموازنة العامة للدولة، واشار أوبير الى استعداد فرنسا لمساعدة العراق من خلال ارسال خبراء في مجال اصلاح النظام الضريبي لجعله مواكبا للانظمة المتطورة في العالم وكذلك التخطيط المالي بعيد الامد.

وبدوره اكد حسين ان العمل بدأ فعلا باعداد مسودة قانون الموازنة العامة للدولة للسنة القادمة واتباع استراتيجية جديدة في اعدادها والاهتمام بالمشاريع الاستراتيجية المهمة وتوفير التخصيصات اللازمة لها وفق جداول زمنية قد تمتد لسنوات وحسب طبيعة المشروع.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close