بطانة الرحم المهاجرة قد تمنع الإنجاب

وأوضح طبيب أمراض النساء الألماني، وفقاً لوكالة «د ب أ» أن مرض «بطانة الرحم المهاجرة» المعروف أيضاً باسم «الانتباذ البطاني الرحمي»، يتمثل في خروج الغشاء المخاطي المبطن للرحم من موضعه، وانتقاله وتكاثره في موضع آخر، مثل الجزء السفلي من البطن، أو منطقة الحوض.

وتتمثل أعراض «بطانة الرحم المهاجرة» في آلام الحيض الشديدة، وآلام الجماع، أو التبول، وآلام في الجزء السفلي من البطن في غير موعد الدورة الشهرية.

ويجب استشارة الطبيب فور ملاحظة هذه الأعراض لعلاجها في الوقت المناسب، والحفاظ على الخصوبة.

ويعالج هذا المرض بالأدوية، وربما يتطلب الخضوع للجراحة في بعض الحالات.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close