الصور: مشروع “أرينا دبي” الأكبر في المنطقة يعادل وزن 7 طائرات A380

أطلقت دبي أكبر قاعة فعاليات مغطاة ومكيفة في الشرق الأوسط في “ستي ووك”، مع بداية شهر نيسان. ويعتبر القيمون على مشروع “دبي أرينا”، أنه أحد أحدث التحف المعمارية في دبي.

وفي هذا السياق، فقد قال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء الإماراتي، حاكم دبي، أثناء إطلاق “دبي أرينا”: “سنطلق كل يوم شيئا جديدا… وسنضيف كل يوم معلم مختلف… وسنستمر كوجهة أولى للسياحة والفعاليات والتجارة والاقتصاد المعرفي الجديد”.

محمد بن راشد

وفي سياق متّصل، أكد المهندس عماد عزمي رئيس «إيه إس جي سي» للإنشاءات، ان الكوادر الهندسية والفنية التي نفذت مشروع دبي أرينا الذي طورته مجموعة مراس، برعت في تطبيق تقنيات بناء حديثة خلال تشييد المشروع. وأشار إلى أن وزن السقف يبلغ حوالي 4000 طن، ما يعادل وزن سبع طائرات A380.

وأضاف أن فريق العمل يشعر بالفخر لمشاركته في إضافة صرح عملاق ونوعي الى سجل المشاريع الضخمة التي نفذتها الشركة خلال السنوات القليلة الماضية.

وأوضح عزمي، ان لكل مشروع تحدياته وقد شكلت أعمال بناء ورفع الدعامات الضخمة أكثر العمليات الهندسية تحدياً في دبي ارينا، واحتاج ذلك إلى الاستعانة ببعض من أكبر الرافعات في العالم، التي تصل قدرتها لرفع 1600 طن.

وفي المجمل، تم تركيب 16 ألف مسمار لولبي لربط الـ 14 إطاراً التي تُثبت الدعامات الضخمة البالغ طول كل منها 120 متراً، الذي يعادل طول ملعب كرة قدم تقريباً، كما تم استخدام أكثر من 20 طناً من الطلاء اللازم لحمايتها.

دبي أرينا ، الصالة المُغلقة المُكيّفة متعددة الأغراض

ويتم تثبيت ما يزيد على 110 أطنان من معدات العروض والإنتاج فوق مناطق المشاهدة المتنوعة. مشيرا الى أن وزن السقف يبلغ حوالي 4000 طن، ما يعادل وزن سبع طائراتA380، وقد ثُبت بدعامتين ضخمتين تمتدان على كامل طول “دبي أرينا”.

القاعة

وتجدر الاشارة ان من بين مميزات دبي أرينا، الواجهة المضيئة المتميزة والهيكل المغطى بألواح أنيقة، ونوعية المساحات الخضراء والبنية التحتية الخارجية وفخامة اجنحة الضيافة الـ 46 جناحا ومنصات الخدمة العلوية المرفوعة والمعروفة في المسارح والحلبات الكبرى.

وقد اعتمدت الشركة مفهوم نمذجة المباني في تنفيذ المشروع، وذلك لضمان المواصفات غير المسبوقة التي تستهدفا مجموعة مراس.

هذا الصرح يتميّز بقدرة استيعاب تصل حتى 17000 متفرج، لتناسب استضافة مختلف أنواع الفعاليات على مدار العام، وأضخم العروض الحيّة العالمية والفعاليات الموسيقية والرياضية والترفيهية الدولية والواسعة في قلب موقع استراتيجي متميز في “سيتي ووك”، الوجهة العصرية الشهيرة من “مِراس”.

وأشار عزمي الى ان “كل مدينة لها مميزاتها الخاصة، لكن مدن قليلة فقط تُقارن بدبي وبما تقدمه من تجارب وفعاليات استثنائية في قطاع التسلية والترفيه. وتطبيقاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله ، لقد تم تصميم “دبي أرينا”، والتي ستشكل إضافة نوعية لقطاع الترفيه، بهدف تعزيز سمعة ومكانة دبي بصفتها وجهة سياحية رائدة إقليمياً وعالمياً.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close