دعوة فيلية للتحري عن رفات “اليوم الاسود”

دعا مازن الفيلي عضو البرلمان العراقي، بالتحري عن رفات ضحايا ابادة الكورد الفيليين على يد نظام صدام حسين.
وقال الفيلي في بيان، “تمر علينا الذكرى الأليمة ليوم اسود بإستشهاد الآف المواطنين الكورد الفيليين على يد عصابات هدام وزمرته الفاسدة، ونحن إذ نستحضر هذه الذكرى الأليمة. نطالب حكومتنا والأجهزة الأمنية التحري بجد وأجتهاد للوصول الى مصير شهدائنا، فليس من المعقول أن يمر ستة عشر عاما على سقوط النظام البائد ولا نعرف موقع رفات الشهداء”.
وتعرض الكورد الفيليون للتهجير إبان حكم الرئيس الأسبق أحمد حسن البكر في عامي 1970 و1975، ومن بعده صدام حسين في 1980 بحجج عديدة ومنها أنهم يتحدرون أصلا من إيران، وتم إسقاط الجنسية عنهم.
والفيليون هم من سكان العراق ويقطنون في مناطق جلولاء وخانقين ومندلي شمالا إلى منطقة علي الغربي جنوباً مروراً بمناطق بدرة وجصان والكوت والنعمانية والعزيزية.
ويسكن الكورد الفيليون أيضا في مناطق عدة في بغداد.
ولا توجد إحصائيات رسمية لعدد الكورد الفيليين في العراق خاصة في ظل الظروف التي تعرضت لها هذه الفئة من تهجير وإبعاد وإقصاء.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close