اللجنة الدولية لحقوق الإنسان تستنكر بشدة مجزرة صنعاء على يد التحالف العربي…

إستنكرت اللجنة الدولية لحقوق الإنسان بشدة المجزرة المروعة التي حصلت أمس في العاصمة صنعاء على يد الطيران الحربي بقيادة التحالف العربي والتي استهدفت محيط مدارس الراعي والأحقاف ونجوم اليمن وأوقعت العشرات جلّهم من النساء والأطفال وطلاب مدارس.

وأضافت اللجنة أن إستهداف المئات من المقرات التعليمية والثقافية بشكل ممنهج ليس مبررا على الإطلاق ويحمل صفة الجرائم المتنقّلة والممنهجة من أجل بث الرعب والخوف في صفوف المدنيين مما قد يخلق لهم حالة نفسية صعبة في المستقبل بالإضافة الى تأزعيم الوضع الإنساني وتعقيده أكثر فأكثر. وطالبت اللجنة الدولية وقف كل الأعمال الحربية من قبل التحالف والقوى المضادة على المدنيين الذين يدفعون ثمن أهداف كبرى ومصالح دول إقتصادية تودي بحياة أطفال ونساء كبار في السنّ وتُزهق ارواحهم منافية لكل الأسباب الأخلاقية والإنسانية والتي دعت إليها الشرعة الدولية لحقوق الإنسان.

وفِي سياق متصل أشار مكتب مفوّض الشرق الأوسط السفير الدكتور هيثم ابو سعيد إلى أن تورّط الغرب في مثل هكذا جرائم أيضا غير مقبول والمطلوب اليوم بدلا من دعم الفرقاء بالسلاح والعتاد الفتاك لقتل المدنيين الذين لا ذنب لهم في الأحداث الدائرة الى الإمتناع عن بيع الأسلحة والضغط بهذا الإتجاه من أجل وضع حدّ نهائي لمآسي اليمن والإلتزام بالمقررات والمواثيق التي وصلت إليها الأمم المتحدة وخصوصا الإتفاق الأخير والذي ما زال يدور في حلقة فارغة لدى كل الأطراف المعنيين.

المكتب الإعلامي / مسعود حمود

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close