يحذرون من خراب البصرة و البصرة خربانة

احمد كاظم

الثرثرة عن خراب البصرة بعد الاقليم بينما اهل البصرة يشربون الماء الخابط الملوث تدل على جهل و غباء و غفلة خاصة عند المحذرين الشيعة.

التحذير من اقليم البصرة وارد اذا كانت محافظة البصرة مزدهرة كدولة كردستان و يصبح التحذير سخيف لان البصرة خرابها وصل الى الحضيض.

محافظة البصرة ماؤها خابط ملوث و مدارسها من الطين و تسودها بطالة العمال و المثقفين و اصحاب الشهادات ما يعني ان التحذير من الاقليم اما سببه الفاسدون او المغفلون.

البصرة تجهز موازنة العراق بمال نفطها و هي خراب بينما دولة كردستان تشفط نفطها و نفط البصرة من خلال المستشار المالي الكردي لابو الصبات و العدس و هي مزدهرة.

هل يمكن ان يصبح وضع محافظة البصرة اذا صارت اقليما اسوء مما هو عليه الان؟

الجواب من يشرب الماء الخابط الملوث في الظلام وضعه وصل الحضيض.

اذا وصل وضع البصرة الحالي الى الحضيض تحويل البصرة الى اقليم من الممكن ان يكون افضل و التجربة اكبر برهان و لا خسارة اذا بقي الوضع على ما هو عليه الان.

تحويل محافظة البصرة الى اقليم سيدفع محافظات الوسط و الجنوب للمطالبة بالأقاليم و سيمهد ذلك الى اقليم الوسط و الجنوب ثم دولة الوسط و الجنوب و هذا ما يقلق الساسة الفاسدين الشيعة بدلا من ان يفرحهم لو كانوا مخلصين.

الساسة الفاسدون الشيعة يبكون على (حدة العراق) و هي وهمية و يبكون على (لحمة اهلة) و هي وهمية لان العراق مقسم قوميا و مذهبيا و الخاسر الوحيد هم الشيعة اهل النفط.

ختاما: تحويل محافظة البصرة الى اقليم سيمهد الى دولة الوسط و الجنوب ليحافظ اهل الوسط و الجنوب على ارواحهم و ينعموا بنفطه.

ملاحظة: الخلاص من الفاسدين اسهل في الاقليم لانهم غير مسنودين من الفسادين في الحكومة المركزية و من فاسدي المحاصصة و الوحدة الوطنية.

يا اهل البصرة: اقليم البصرة نافع و لا ضرر فيه و دولة كردستان الدليل الساطع و بارك الله فيكم.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close