اقليم البصرة اول الغيث

احمد كاظم

البصرة ممولة خزينة العراق ينهب نفطها و يهدر من قبل لصوص من خارج البصرة او لصوص بصراويين خانوا الامانة كشاغلي الرائاسات الثلاث و شبكاتها.

حرامي مصرف الزوية و هب ما لا يملك من نفط البصرة للشحاذ ملك الاردن و للشحاذ سيسي مصر عبر انبوب العقبة لكي ينهب بدون عداد لانه (منفلق) على عالمه العربي الفاسد الطائفي المعادي للعراق.

اقليم البصرة الذي سيكون اول الغيث تتبعه اقاليم الوسط و الجنوب سيعزز سلطة اهل البصرة على نفطهم كما هو الحال في اقليم كردستان الذي يتمتع بنفطه و بمال نفط البصرة بدون ان يعطي قطرة لبقية العراق.

الحكومة المركزية لا علاقة لها بكردستان سوي تزويد حرامي مصرف الزوية للإقليم بضعف حصته من الموازنة بالإضافة الى رواتب الموظفين و البيشمركة التي تحمي الاقليم فقط.

تطبيق علاقة اقليم البصرة بالحكومة المركزية كالعلاقة مع دولة كردستان هو في مصلحة اهل البصرة و سيتبعهم اهل الوسط و الجنوب.

الساسة الشيعة في الرئاسات الثلاث و شبكاتها خانوا الامانة و فرطوا بحقوق الشيعة كأكثرية خاصة حرامي مصرف الزوية الذي باع العراق بالمزاد العلني بلاش لانه لبس الشروال الكردي و العقال السعودي.

ختاما: يا اهل البصرة ليكن شعاركم نفط البصرة لأهل البصرة و الاقليم هو الحل و ستتبعكم بقية المحافظات في الوسط و الجنوب لتنعموا بنفطكم و تحافظوا على ارواحكم كدولة كردستان.

يا اهل الوسط و الجنوب التعويل على الساسة الشيعة غير مجدي لانهم خانوا الامانة بسبب الجاه الزائف و المال المنهوب و ما عليكم الا الاعتماد على اهلكم الشرفاء.

ملاحظة: التعقيب الذي كتبه المدمن على التعقيبات لا علاقة له بما ذكر في المقالة السابقة حول الاقليم لان المعقب لا يدري اين يبدأ و اين ينتهي لاعتقاده ان طول التعقيب اهم من محتواه بدلا من ما قل و دل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close