الخارجية العراقية: المنطقة ليست بحاجة ان يكون الحرس الثوري ارهابيا ولن نؤذي الجيران

عدَّ المُتحدِّث الرسميُّ باسم وزارة الخارجيَّة أحمد الصحَّاف القرار الأمريكيَّ الأخير باعتبار الحرس الثوريِّ الإيرانيِّ منظمة إرهابيَّة بأنه قرار لا يتلاءم وحاجة المنطقة إلى الاستقرار.
واكد الصحاف، “تمسُّك العراق بموقفه الرافض لأن يكون معبراً لكلِّ ما يتسبِّب بالأذى لجيرانه”.
واضاف، “لسنا مع تحالفات سياسيَّة، ولن ننحاز لخطاب المحاور، وسنكون فاعلين في أيِّ مُبادَرة تنعكس إيجاباً على أمن المنطقة”.
وتابع “الإرهاب هُزِمَ في العراق، والقضاء عليه في المنطقة يتطلـَّب جُهُود كلِّ الأطراف فيها، مُثمناً مواقف الدول الصديقة، والمُحِبة للسلام التي قدمت الدعم للعراق في حربه ضد الإرهاب حربنا ضدّ الإرهاب كانت طويلة، وكلـَّفتنا الكثير، ونُقدِّر مواقف الأصدقاء”.
وكان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي أعلن في مؤتمر صحفي أمس أن ”قرار تصنيف الحرس الثوري الإيراني تنظيمًا إرهابيًّا خاطئًا، وقد تكون له عواقب سلبية على العراق والمنطقة، وأن بلده سيبذل قصارى جهده لتحقيق الهدوء نظرًا لاحتفاظه بعلاقات طيبة مع كل من طهران وواشنطن“.
وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب امس الاول الاثنين، أن الولايات المتحدة تصنف الحرس الثوري الإيراني منظمةً إرهابية”، مؤكداً مواصلة الضغوط المالية والاقتصادية على إيران.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close