ضبط 15 مليار دينارٍ ومسؤولين وموظفين بتهمة اختلاس في نينوى

أعلنت هيأة النزاهة عن ضبط 14 مسؤولاً وموظفاً في ديوان محافظة نينوى؛ بتهمة الاختلاس وتبديد أموال الدولة، كاشفةً عن ضبط أكثر من 15 مليار دينارٍ كانت بعهدتهم.

دائرة التحقيقات في الهيأة أفادت بأن مكتب تحقيق الهيأة في محافظة نينوى نفذ خمس عمليات ضبط بموجب مذكرات ضبطٍ قضائيةٍ أسفرت عن ضبط 14 مسؤولاً وموظفاً في المحافظة استناداً إلى أحكام المادَّة 315 من قانون العقوبات العراقيِّ.

وبينت الدائرة أن ملاكات المكتب ضبطوا (8700.000.000) مليار دينارٍ نقداً، فيما ضبطوا مبلغ (5.000.000.000) مليار دينارٍ في فرع أحد المصارف الحكوميَّة، في حين ضبطوا مبلغ (1.435.000.000) مليار دينارٍ في قسم هندسة الإدارة المحلية في ديوان المحافظة.

الدائرة أشارت إلى أنَّ المتهمين المضبوطين هم كل من رئيس وأعضاء لجان مؤلفة؛ لغرض سحب مبالغ قسم التطوير الريفي الخاص بمشاريع إعادة تأهيل الطرق للقرى والأرياف وتوزيعها بين اللجان الفرعية، مبينةً أن مجموع المبالغ التي تم ضبط أولياتها من قبل ملاكات المكتب ناهزت 57 مليار دينارٍ، وأنها بصدد متابعة المبالغ المتبقية.

وتابعت أنه تمَّ تنظيم محاضر ضبطٍ أصوليَّةٍ بالعمليَّات التي تمَّت بناءً على مذكرات ضبطٍ قضائيةٍ، وعرضها رفقة المتهمين والأموال المتحرز عليها والمبرزات الجرمية المضبوطة والأوراق التحقيقيَّة على قاضي التحقيق المختص الذي قرَّر توقيفهم استناداً إلى مقتضيات المادَّة الحكمية؛ بغية اتخاذ الإجراءات القانونيَّة اللازمة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close