التيار البدري الوطني يدين جريمة قيادة بدر في إعتصام البدريين

اسلوبُ القمع هتكٌ لكرامة الوطنيين الشرفاء

الى ابناء شعبنا الغيور

لقد اقدمت قيادة منظمة بدر الفاشلة على ارتكاب جريمة بدفعها قوة من البلطجية الذين هيأتهم لاعتقال اللجنة المنظمة للاعتصام ولضرب المعتصمين المسالمين العزل الذين تجمعوا للمطابة بحقوقهم المغتصبة منذ خمسة عشر عاما والتي باعتها منظمة بدر الى غير البدريين ممن ليس لهم أي دور في مقارعة الطغيان الصدامي.

واذ نطالب رئيس الوزراء العراقي والجهات الرسمية بالتدخل العاجل لإطلاق سراح المعتقلين. ونناشد الاحرار الشرفاء من ابناء العراق من اعلاميين وسياسيين ومنظمات مجتمع مدني وكل القوى الوطنية الشريفة ايصال صوت المظلومين المضطهدين والوقوف معنا للمطالبة الفورية بالافراج عن المعتقلين وادانة جريمة الاعتقال الغير مبرر وحرمان الحقوق القانونية التي نص عليها الدستور. وستكون للتيار وقفة من قيادة منظمة بدر وإمعاتها قضائياً.

يا اصحاب الضمائر الحية لقد تمادت قيادة منظمة بدر بعنجهية بلغت حد جنون التفرد والديكتاتورية وبسلوك ماثل سلوك النظم الفاشستية باستفرادها واعتمادها الاذناب الذين اعمتهم الاموال التي استحوذوا عليها ظلماً وزوراً من بعد حياة العدم على حساب المجاهدين الاوائل الذين خذلتهم هذه القيادة الفاشلة، وحينما طالب المعتصمون باسترجاع حقوقهم في ظل اجواء الحكم الديمقراطي وبتجمع سلمي فاجأهم البلطجيون ممن لا ضمير لهم بالاعتداء على كهول المعتصمين ضرباً واعتقالاً وبموقف يذكر بمنهج وإسلوب نظام صدام الدموي.

تحية لصرخة المظلومين والعار للظلمة الخائنين

الامانة العامة للتيار البدري الوطني

السبت 13-04-2019

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close