المئات من الحشد والسنة بالعراق الى ايران لمساعدة متضرري السيول

كشف السفير الإيراني في العراق، إيرج مسجدي، اليوم السبت، أنّ وحدات من الحشد الشعبي العراقية، دخلت الأراضي الإيرانية بهدف مساعدة متضرري الفيضانات التي تشهدها البلاد منذ أسابيع وإلى اليوم.
وقال مسجدي، خلال حديث مع وكالة أنباء الطلبة الإيرانية ”أيسنا“:“لقد شهدنا خلال الأيام العشرة الماضية إرسال مساعدات شعبية من العراق لمتضرري السيول والفيضانات، فيما وصل المئات من النخب العراقية من بينهم أعضاء الحشد الشعبي لمحافظات لورستان وخوزستان لمساعدة المتضررين“.
وأكد السفير الإيراني في بغداد، أنّ ”النخب العراقية المختلفة من الشيعة والسنة سارعت لتقديم مساعدات لمتضرري السيول في إيران“، مثنيًا على ما أسماه ”الحضور اللافت“ لأهل السنة العراقيين في مساعدة المواطنين الإيرانيين المتضررين من أزمة السيول.
وفي سياق أزمة السيول والفيضانات التي تشهدها العديد من المحافظات والمدن الإيرانية، حذر مدير إدارة التحذيرات في منظمة الأرصاد الجوية الإيرانية، أحد وظيفة، السبت، من أن محافظات ستشهد موجة غير مسبوقة من السيول والأمطار خلال ساعات.
وقال وظيفة، خلال تصريحات نقلتها وكالة أنباء ”فارس“ المحلية، إنّه ”من المتوقع أن تشهد محافظات هرمزغان، سيستان وبلوشستان، وخراسان الرضوية والشمالية والجنوبية أمطارًا شديدة الليلة وغدًا“، محذرًا ”من أنّ احتمال تقلب نسبة مياه الأنهار والمعابر في هذه المحافظات مرتفع للغاية“.
وتشهد عدة محافظات إيرانية شمال وجنوب البلاد، موجة غير مسبوقة من السيول والفيضانات، حيث أدت إلى مصرع العشرات من المواطنين، وتشريد الآلاف من منازلهم، فضلًا عن الخسائر المادية وانهيار عدد من السدود، بالتزامن مع تحذيرات رسمية لهيئة الأرصاد من تصاعد وتيرة السيول خلال الأيام المقبلة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close