شنيشل: لا اعرف مواعيد مبارياتنا المقبلة .. والدوري ضعيف بسبب عدد الفرق المشاركة

قال مدرب نفط الوسط راضي شنيشل ان ناديه اذا توفرت له الامكانات البشرية والمالية سيعود الى مستواه في المواسم المقبلة والإدارة تعمل على ذلك، مشيرا الى ان مستوى الدوري العراقي اضعف من الدوريات الخليجية لعدة أسباب منها عدد ارتفاع عدد الأندية المشاركة وعدم وجود دوري للفئات العمرية وعدم وجود روزنامة للدوري قائلا انه لا يعرف عادة موعد المباراة المقبلة لناديه .
وأضاف شنيشل في حديث لبرنامج كوورة عرض مساء الجمعة على شاشة قناة الفرات “لن نتمكن من تشكيل منتخب رديف اذا اردنا ذلك لأن الأندية لن تسمح للاعبيها بالتفرغ “، مبينا ان “اللاعب يصل الى المنتخب الأولمبي او المنتخب الوطني وهو لم يهضم اساسيات كرة القدم “.
وأشار الى ان “التدرج يضيف للاعب المنتخبات ويجعله يهضم اساسيات اللعبة “، مبينا ان “”الأندية العراقية لم تختبر على مستوى دوري ابطال اسيا ، وبطولة كأس الاتحاد الاسيوي بطولة ضعيفة “.
وقال ان “مشكلة اللاعب العراقي انه يجد في صعوبة في العودة عند التسجيل في مرماه ، وهذا بسبب الاعداد النفسي للاعب “”
وأضاف “”يمكن تطوير الدوري لمستوى بطولة دوري ابطال اسيا ، لان مستوى الدوري العراقي اضعف من الدوريات الخليجية “.
وقال ” يجب تقليل عدد الفرق المشاركة في الدوري الممتاز “، مضيفا ” 16 فريقا عدد معقول ،رغم ان بعض الأندية ستنزعج من كلامي “.
وأضاف “”انا كمدرب لا اعرف موعد المباراة المقبلة !! ، بسبب عدم وجود روزنامة للدوري وعليه لا استطيع ان اضع برنامج للتدريب. ”
وبين ان “نوعية اللاعب العراقي في الدوري العراقي عادية”، مشيرا الى ان “عدم وجود دوري الفئات العمرية سبب ضعفا في المهارات الفنية والجانب البدني للاعبين “.
وتوقع شنيشل ان يكون لقب الدوري محصورا بين الشرطة والقوة الجوية .
وقال شنيشل ان مدرب المنتخب الوطني ” كاتانيتش ليس بالمدرب الذي يناسب الكرة العراقية وتاريخها لكنه يجب ان يبقى ليكون هناك استقرار “، مضيفا “لحد الان لم يقيم احد المدرب كاتانيتش وبعض اللاعبين قالوا لي ان ليس لديهم قناعة بالمدرب “.
واستدرك قائلا “”لا اعتمد على كلام اللاعب ، لكن هذا المدرب غير مستقر وعليه ان يستقر لان الناس تريد نتائج “.
وحول نتائح المباراة الودية قال “التصنيف الدولي الذي يعتمد على المباريات التجريبية والودية ضحك على الذقون .”.
وتابع قائلا ” انا ممتعض ومتضايق من وضع الرياضة هناك روحية عدائية وعمليات تسقيط وتشويه بالإضافة الى والفساد وعدم الاعتراف بان هناك حكومة وهنالك مظلة نشتغل تحتها حيث من المستحيل ان تعمل الأولمبية بعيد عن الحكومة “.
وحول نادي نفط الوسط قال شنيشل ” اذا توفرت الامكانات البشرية والمالية لنادي نفط الوسط سيعود الى مستواه في المواسم المقبلة والإدارة تعمل على ذلك “.
واقر ان ” ضربة الجزاء ضد نادي النجف في مباراته مع نفط الوسط غير صحيحة ” مضيفا “لكننا قدمنا مستوى جيدا في مباراتنا في مواجهة النجف “.
وأضاف ان “إدارة النادي تحاول ان تنتشل النادي من وضعه لكي كون في افضل مستوى “، مبينا انه “متى ما تتعادل الإمكانات البشرية للأندية يمكن تقييم الأندية وتقييم عمل المدربين “.

وتابع “هذا لا يعني اننا سنقف مكتوفي الايدي..انا مرتاح جدا مع اللاعبين والإدارة تحاول ان تعمل مع اللاعبين للوصول الى مستوى جيد الموسم المقبل “.
وأضاف “استعجلنا في التعاقد مع اللاعب الكولمبي ولم نستفد منه “، موضحا “نعاني من قلة التسجيل بسبب عدم توفر اللاعبين ذوي الخبرة والقادرين على التهديف لم نستطع استقطاب لاعبين بمستوى عالي لان اغلب اللاعبين كانوا انضموا للاندية الجماهيرية “.
وبيان ان ” هناك فرقا بين الهداف وبين المهاجم .. هناك كثير من المهاجمين ولكن كم هداف منهم ؟”
وقال “احترم كلمتي وسأجلس مع إدارة نادي نفط الوسط في نهاية الموسم واذا اتفقنا ان نبحث عن طرق لتطوير الفريق سأبقى معهم في الموسم المقبل”.
وأشار الى ان “المدرب يحتاج الى ثلاث سنوات ليعطي نتائج والسنة الأولى تكون تأسيسية ” “السنة المقبلة رهينة بطموحات إدارة النادي ” لكنه أضاف “لا استطيع العمل مع إدارة بإمكانات بسيطة وتريد احراز الدوري” .
وكشف قائلا ” عند بداية العمل مع نفط الوسط لم تكن المادة في الدرجة الأولى .. بقي الكادر التدريبي سبعة اشهر لم يستلم ولا درهم فقط أجور الفندق .. لأننا جئنا لمساعدة النادي ولم تكن المادة هدفنا “

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close